×
×

“يو 21 جلوبال” تعلن عن تخريج الدفعة الاولى من الطلبة

اعلنت “يو 21 جلوبال” الجامعة الإلكترونية الرائدة في مجال الدراسات العليا اليوم عن تخريج الدفعة الاولى من طلبة الجامعة خلال حفل التخرّج الافتتاحي في سنغافورة. وتألف فصل الخريجين من 77 طالبا يعملون بصورة رئيسية كمديرين تنفيذيين وينتمون الى 15 دولة منها الامارات العربية المتحدة, استراليا, الهند, ماليزيا, الصين, هونغ كونغ, الولايات المتحدة الامريكية وسنغافورة وغيرها.

وتحدث خلال حفل التخرّج البروفيسور سير كولين كامبل, رئيس ونائب مستشار جامعة نوتينغهام, وهي احدى الجامعات الـمتعاونة مع جامعة “يو 21 جلوبال”, قائلا:” اننا سعداء للغاية بالمشاركة في هذا الحدث البالغ الأهمية, وأنتهز هذه الفرصة لتقديم أحر التهاني القلبية لجميع الخريجين. ان التعليم الجامعي الالكتروني يحظى بشعبية كبيرة بسرعة في اقتصاد عالم اليوم الذي تقوده المعرفة, وسيستمر بالنمو كمنبر تعليمي مهم في عصر التكنولوجيا والعولمة. اننا سنواصل العمل مع جامعة “يو 21 جلوبال” في توفير أحدث التكنولوجيا المتطورة بهدف تقديم تجربة تعليمية أغنى واكثر غزارة للطلاب”.

من جهته قال الدكتور موكيش آغي الرئيس التنفيذي لجامعة “يو 21 جلوبال” :” يشكل حفل التخرج معلما بارزا لجامعة “يو 21 جلوبال” وانا سعيد جدا بمشاركة الخريجين هذا الحفل الذي يعني الكثير لنا, لانه دليل واضح ودامغ على نجاح علوم اصول تدريسنا الفريدة. اننا نقدم المزيج المضمون للتعليم الاكاديمي العالي بنوعيته المميزة ومرونة الاساليب الابتكارية للتعليم الالكتروني مما يزود طلابنا بمزايا وفوائد تعليمية جوهرية غزيرة تتيح لهم الموازنة والانسجام في ما بين العمل, السفر والحياة العائلية”.

ومنذ تأسسيس جامعة “يو 21 جلوبال” ومقرها الرئيسي في سنغافورة عام 2001, ركزت برنامج التخرج الالكتروني بكثافة على تزويد الطلاب بتجربة تعليمية عالية. وتعد جامعة “يو 21 جلوبال” واحدة من ثلاث جامعات ادارة أعمال في العالم التي حصلت على جائزة المؤسسة الاوروبية للتطوير الاداري ـ اجازة التعليم التقني المتطور. كما ان جامعة الخريجين عضو دولي في اتحاد جامعات ادارة الاعمال وعضو مؤسس للجامعات العالمية للتعليم عن بعد ومقرها في اوروبا. ويساند برنامج جامعة “يو 21 جلوبال” التعليمي شبكة دولية مؤلفة من 19 جامعة عالمية رائدة كما تحظى جامعة “يو 21 جلوبال” بدعم ومساندة ومصادقة نخبة من المربين وكبار الاساتذة المتميزين بالكفاءة والخبرة من كافة انحاء العالم. وبفضل ايمانها بالجودة فقد اظهرت الجامعة نتائج جيدة واستقطبت اكثر من 3000 طالب من 60 دولة حول العالم منذ ان طرحت برنامج الماجستير لادارة الأعمال في عام 2003 بهدف تلبية طموحات الخريجين الشباب.

وابرمت جامعة “يو 21 جلوبال” أيضا شراكات مع شركات رفيعة المستوى ودوائر حكومية قامت برعاية ومساندة التحاق موظفيها بمنهاج جامعة “يو 21 جلوبال” التعليمي, مثل شركة كيبيل كوربوريشن, فرونت لاين تكنوليجيز, سيتي بنك الهند, شركة بترول الامارات الوطنية, بنك دبي التجاري, سان ميجيل الفلبين, ايه بي موللر ـ ميرسك, ساتيام كمبيوتر سيرفيسيز واديتيا بيرلا جروب وغيرها الكثير.

السيد تان سيان اوينغ, وهو احد الطلبة الخريجين, ويعمل كمدقق مالي في احدى شركات سنغافورة, كما نصب رئيس اتحاد الطلبة والخريجين في جامعة “يو 21 جلوبال” بسنغافورة, أشاد بمزايا وفوائد التعليم الالكتروني قائلا:” كان التحاقي ببرنامج ماجستير ادارة الاعمال الالكتروني خيارا عمليا وفر لي المرونة للتكيف مع البيئة التعليمية لتنسجم مع اسلوب حياتي. ومع علوم اصول التدريس في جامعة “يو 21 جلوبال” التفاعلية الالكترونية, وفر لي المقرر الدراسي تجربة تعليمية اصيلة وشمولية تسهل التعليم بعمق”.
السيد سوريش راوفي من دبي يعمل كمدير تطوير تجاري لمنطقة الشرق الاوسط بشركة كوميس الشرق الاوسط, قال:” انه لشرف عظيم لي حضور الاجتماع الرسمي الاول واستلام شهادة ماجستير ادارة الأعمال شخصياً, واود ان أقر هنا بانه بعد انتهائي من برنامج ماجستير ادارة الاعمال في جامعة “يو 21 جلوبال”, جربت تطبيق المفاهيم المختلفة والمهارات التي اكتسبتها من البرنامج في عملي اليومي, وقد اثمر ذلك عن نتائج ممتازة”.

وشهد الطلب على التعليم الالكتروني زيادة ملحوظة عالميا في السنوات الاخيرة وفقا لشركة انترناشيونال داتا كورب, ويتوقع ان يتضاعف التعليم الالكتروني بحلول عام 2008 ليصل الى 13،5 مليار دولار امريكي اي ما يعادل (20،8 مليار دولار سنغافوري) في الولايات المتحدة الامريكية, وحوالي 21 مليار دولار امريكي عالميا. وبصورة مماثلة, وفقا لبحث حديث اجرته شركة اديوفينشرز, وهي شركة بحوث سوقية مقرها في مدينة بوسطن, فان حوالي 2،35 مليون امريكي يفضلون التعليم الالكتروني. وبحلول عام 2008 يتوقع ان يلتحق واحد من كل عشرة طلاب جامعات في برنامج جامعي الكتروني.

ويعد التعليم الالكتروني اسرع قطاع فرعي نموا ضمن سوق التعليم العالمي البالغ قيمته الاجمالية 2،3 تريليون دولار امريكي, ويتوقع ان تبلغ قيمة سوق التعليم الالكتروني أكثر من 69 مليار دولار بحلول عام 2015, ويبدو المستقبل مشرقا لجامعة “يو 21 جلوبال”.

واختتم الدكتور أغي قائلا:” كلنا ثفة بان يقع اختيار المزيد من المحترفين على التعليم الالكتروني كخيار قابل للتطبيق. ومع المرونة وعلوم اصول التدريس الفريدة التي يوفرها برنامجنا, فاننا واثقون من تلبية احتياجات ومتطلبات الاقتصاد الذي تدفعه المعرفة”.

  • 5871
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE