×
×

انطلاق معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة لعام 2007 في الأردن

أعلنت وزارة التربية والتعليم وشركتا إنتل وموبايلكم، إحدى شركات مجموعة الاتصالات الأردنية، عن انطلاق فعاليات معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة لعام 2007 في الأردن.

وسوف تتيح هذه المبادرة للطلاب من صفوف التاسع والعاشر والحادي عشر من المشاركة في سلسلة من المعارض المحلية من خلال تعبئة نموذج التسجيل المتوفر لدى مدارسهم أو لدى مراكز خدمة شركة موبايلكم المنتشرة في أنحاء المملكة، وبعدها سيتم اختيار المشاريع المؤهلة للمشاركة في المعرض الختامي الذي سيقام في شهر مايو 2007 في الولايات المتحدة في مدينة ألبوكيركي بولاية نيومكسيكو.

وكانت شركة موبايلكم قد مددت اتفاقيتها مع كل من وزارة التربية والتعليم وشركة “إنتل” في شهر سبتمبر 2006 لدعم معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة لعام 2007 كجزء من إستراتيجيتها في دعم فئة الشباب، حيث يتضمن الدعم إقامة حملة تسويقية لترويج المعارض المحلية التابعة للمعرض الدولي وغيرها من الأنشطة المرتبطة بالمعرض الدولي.

وقال السيد محمد الزعبي المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم: “نحن نعتز بشبابنا الأردنيين الذين يتجهون نحو التطور في التعليم والنمو في مجالات الحياة المختلفة، كما أننا نسعى إلى توسيع آفاقهم وإتاحة الفرصة أمامهم للتفوق من خلال تشجيع مثل هذه المبادرات الناجحة”.

وبين السيد الزعبي أنّ آخر موعد ستستلم فيه الوزارة طلبات التسجيل التي تتيح للطلاب شرح طبيعة مشاريعهم هو 30 يناير 2007، إذ تجري بعد ذلك عملية اختيار وترشيح أفضل المشاريع من قبل وزارة التربية والتعليم. وبعد أن ينهي الطلبة تدريبهم، سيعرض الطلبة المختارون مشروعاتهم في المعارض المحلية المختلفة التي ستقام خلال شهري فبراير ومارس 2007 في كل من إقليم الشمال وإقليم الوسط وإقليم الجنوب في المملكة. عقب ذلك، يشارك الطلاب الذين يتعدون هذه المرحلة في معرض التحكيم النهائي على مستوى المملكة والذي سيقام في منتصف شهر مارس في معرض مخصص للأقاليم الثلاثة معاً، لاختيار المشاريع التي ستشارك في معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة في نيومكسيكو. وستوجه الدعوة، عبر وسائل الإعلان العامة، إلى العائلات والأصدقاء وأشخاص آخرين لزيارة هذه المعارض والاطلاع على تنوع وعمق المشاريع المقدمة من طلبة الأردن الطامحين إلى إنشاء أعمالهم ومشروعاتهم الخاصة مستقبلاً.

وأضاف السيد محمد الزعبي: “الجدير بالذكر أن هذه المشاريع تغطي جملة من المجالات العلمية أبرزها الرياضيات والعلوم والتكنولوجيا والهندسة وغيرها، ما يمنح المبدعين من الشباب الأردني الفرصة لإبراز طاقاتهم وإبداعاتهم الكامنة للإسهام في بناء الأردن الحبيب”.

وقالت السيدة مجد الشويكة الرئيس التنفيذي لشركة موبايلكم: “تفخر شركة موبايلكم بدعم هذه المبادرة للمرة الثانية على التوالي، إذ شهدت السنة الأولى إقبال عدد كبير من الطلاب الواعدين وحققت نجاحاً باهراً. ونتطلع إلى زيادة أكبر في عدد الموفدين الأردنيين المشاركين في معرض الولايات المتحدة لعام 2007 وإلى رفع اسم الأردن عالياً من خلال إبراز مهاراتهم ومواهبهم”.

وقالت رولا حبش مديرة البرامج التعليمية لدى “إنتل” في الأردن و لبنان: “يعتبر هذا المعرض من ضمن مبادرة إنتل “الإبداع في التعليم” وهو فرصة ذهبية لطلاب وطالبات الأردن الواعدين لإظهار إبداعاتهم وتحقيق أحلامهم، فنحن نتطلع من خلال شراكتنا المستمرة مع وزارة التربية والتعليم وشركة موبايلكم إلى تحقيق المزيد من النجاح هذا العام وخلق طاقات بشرية قادرة على المساهمة في تطوير الاقتصاد المعرفي”.

وقامت “إنتل” بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم بعقد ورش توعية وتدريب في مختلف مناطق المملكة للمعلمين والمشرفين ليكونوا على استعداد تام للمشروع. كما ستنظم الوزارة ورش تدريبية للمحكمين الذين سيتم اختيارهم من الجامعات الأردنية بالتخصصات المطلوبة للجوائز. وستعمل هذه الورش التدريبية على اطلاع المحكمين على إجراءات التحكيم العالمية للمسابقة والتي تركز على القدرة الإبداعية للطالب، والتفكير العلمي، والهدف العلمي للمشروع، ودرجة إتقان المشروع، والمهارة والوضوح والعمل المشترك.

والجدير بالذكر أن معرض “إنتل” الدولي للعلوم والهندسة (Intel ISEF) هو معرض العلوم الدولي الوحيد في العالم. ففي كل عام يتنافس ما يزيد عن مليون طالب من الصفوف 9-12 في قرابة 500 معرض إقليمي للعلوم يُعقد حول العالم بحيث يتاح لأكثر من 1400 طالب من أكثر من 40 دولة، فرصة التنافس على ما يزيد على 3 مليون دولار أمريكي في هيئة بعثات دراسية وجوائز في معارض (Intel ISEF), وذلك في 17 مجال علمي.

وقد شارك الأردن في شهر مايو من عام 2005 في هذا المعرض الذي أقيم في ولاية أريزونا في الولايات المتحدة بمشروعين أحدهما فردي والآخر جماعي، كما شارك وبدعم من شركة موبايلكم في شهر مايو من عام 2006 في المعرض الدولي الذي أقيم في ولاية إنديانا في الولايات المتحدة بأربعة مشاريع فردية ومشروعين جماعيين، حيث توجت مشاركة الفريق الأردني بفوز طالبين أردنيين بجوائز خلال المعرض.

وفي عام 2006 تقدم آلاف الطلبة من المدارس المنتشرة في أنحاء المملكة بطلباتهم للاشتراك في المسابقات العلمية التي أقيمت بدعم ورعاية وزارة التربية والتعليم وشركة موبايلكم، وتم فيها ترشيح 400 طالب للاشتراك في المسابقة.

ثم شارك هؤلاء الطلبة في سلسلة من المعارض والمسابقات المحلية أقيمت في الأقاليم الشمالية والوسطى والجنوبية خلال شهر فبراير 2006. عقب ذلك، تم اختيار الطلبة الواعدين في مجال العلوم والهندسة للمشاركة في معارض التحكيم المحلية النهائية التي عقدت منتصف فبراير، وتألفت من معرضين اثنين، الأول لمناطق الشمال والجنوب، والثاني للإقليم الأوسط. وتم اختيار الطلبة المؤهلين نتيجة المعرضين الأخيرين للمنافسة على الصعيد العالمي في معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة في ولاية إنديانا الأمريكية.

وتأتي إقامة معرض إنتل الدولي للعلوم والهندسة ضمن إطار مبادرة إنتل للتحول الرقمي في الشرق الأوسء لتؤكد على التزام الشركة بتحسين مستويات التعليم في المنطقة. وتعتبر مبادرة إنتل التعليمية (Intel Education Initiative) التزاماً مستمراً من قبل الشركة بإعداد الطلبة وتسليحهم بالمهارات اللازمة للنجاح في اقتصاد المعرفة. وتعمل إنتل، بالتعاون مع الحكومات والمؤسسات التعليمية في أكثر من 50 بلداً، على تحسين عمليات التعليم والتعلم من خلال الاستخدام الفاعل للتقنية، وتطوير التعليم والبحوث في مجالات الرياضيات والعلوم والهندسة.

ويتم تعديل وتكييف برامج إنتل التعليمية لتتناسب مع الاحتياجات الخاصة لكل بلد، وتتبع منهجاً يركز على بناء الكفاءات المحلية لتدريب المعلمين، والإبداع في المجال التقني.

تعمل شركة إنتل، الرائدة عالمياً في مبتكراتها من رقاقات السيليكون، على تطوير التقنيات والمنتجات والمبادرات التي تعمل باستمرار على تحسين أسلوب حياة وعمل الناس. وتتوفر معلومات إضافية عن إنتل في الموقع www.intel.com/pressroom

  • 5850
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE