×
×

دراسة أوروبية تؤكد منافع المصدر المفتوح للشركات والاقتصاد

(البوابة العربية للأخبار التقنية، هولندا): أكدت دراسة جديدة أجرتها جامعة (Maastricht) في هولندا المنافع الكثيرة التي تعود على قطاع تكنولوجيا المعلومات الأوروبي بفضل تبني البرمجيات المجانية ذات المصدر المفتوح.

وأشارت الدراسة إلى أن استخدام برمجيات المصدر المفتوح يعزز الاقتصاد الأوروبي بمبلغ 263 مليار يورو تقريباً، ويوفر نحو 570 ألف فرصة في المشروعات البرمجية ذات المصدر المفتوح.

وذكرت الدراسة إلى أن المبرمجين المختصين بالمصدر المفتوح يشكلون نصف مبرمجي أوروبا ويتطوعون بنحو 800 مليون يورو أو ما يعادل مليار دولار أمريكي من قيمة العمل.

وتدعو هذه الدراسة إلى تغيير وتصحيح السياسات والممارسات الظاهرة والمخفية المتعلقة بملكية البرمجيات. وذلك من خلال تقديم حوافز أكبر للبحث والتطوير ودعم المعايير وتفادي انغلاق الشركات فيما يتعلق بالإعدادات التعليمية ومن خلال معاملة ضريبة منصفة للمساهمين في مشروعات المصدر المفتوح، وعبر تشجيع الشراكات بين الشركات وعالم المصدر المفتوح.

وقد توقع الدراسة أن تصل نسبة مشروعات المصدر المفتوح إلى 4% من إجمالي الإنتاج الأوروبي المحلي وذلك بحلول العام 2010.

ويؤكد ريتشارد جورمان من شركة (Bay Partners)، والتي تستثمر في شركات المصدر المفتوح، على ضرورة إتباع ممارسات اقتصادية جديدة تحقق أعلى فائدة من برمجيات المصدر المفتوح وما تدره من عوائد تعزز الاقتصاد بشكل عام.

ويتوقع المتخصصون أن تثير هذه الدراسة حفيظة الشركات المصنعة والمالكة للبرمجيات مثل مايكروسوفت و أبل. حيث تتناول أحدى التوصيات العلاقة الاحتكارية بين مشغل ( iPod) وموقع (iTunes) التابعان لشركة آبل (Apple). وتشير إحدى نتائج الدراسة إلى مستخدمي طقم مايكروسوفت أوفيس الذين أضحوا أقل إبداعاً و إنتاجيةً من مستخدمي تطبيقات أوبن أوفيس.

الجدير بالذكر أن مايكروسوفت لا تزال تصر على أن تكلفة امتلاك نظام ويندوز أقل بكثير من لينوكس، إلا أن جورمان يؤكد على أن برمجيات المصدر المفتوح تنعش الاقتصاد وتعود عليه بالمنافع الكبيرة.

  • 3297
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE