×
×

شركات تتهيأ لإطلاق خدمات النطاق العريض للاتصال اللاسلكي بالإنترنت

كشف مشاركون في المؤتمر الوطني للتعاملات الإلكترونية الذي تواصلت أعماله أمس لليوم الثاني على التوالي عن بلوغ المعاملات المالية التي تتم إلكترونيا في السعودية 14 تريليون ريال خلال العام الماضي، فيما ينتظر أن تبدأ شركات محلية في إطلاق خدمات النطاق العريض للاتصال اللاسلكي بالإنترنت في بعض المدن الرئيسية بالمملكة.

وقال نائب محافظ مؤسسة النقد العربي السعودي الدكتور حمد الجاسر في تصريحات أدلى بها أول من أمس عقب ترؤسه جلسة العمل الرابعة في المؤتمر الذي تواصلت أعماله لليوم الثاني إن بلوغ التعاملات المالية الإلكترونية مستويات مرتفعة يعكس تفاعل المواطنين مع التقنيات الجديدة.

وبين الجاسر أن المؤسسة تعمل حاليا على استكمال خطوات تطوير نظام المدفوعات عبر عدة مجالات يتعلق المجال الأول بالشبكة السعودية، إذ ربطت آلات الصرف ونقاط البيع، وتفعيل سرعتها، بما يشكل نقلة نوعية، إضافة إلى استخدام الرقائق الإلكترونية في البطاقات البلاستيكية لاستخدامها على آلات الصرف ونقاط البيع وغيرها من الاستخدمات، لإعطاء المتعامل إمكانيات أكبر لاستخدام التقنية بوسائل الدفع المختلفة.

وحول سداد فواتير الخدمات أوضح الجاسر أن نظام سداد يخضع للتطوير بما يضمن تسديد الفواتير على المستوى الوطني لجميع المفوترين، والمستفيدين عن طريق قنوات الصرف المهيأة من قبل المصارف، مما سيعطي دفعة قوية في عملية سداد الفواتير، وراحة للمستفيد من الخدمات.

من جانبها أعلنت شركة بيانات الأولى لخدمات الشبكات عن نيتها تقديم خدمة النطاق العريض للاتصال اللاسلكي بالإنترنت في مدن سعودية تتيح المجال لبث الاتصال بالشبكة العنكبوتية على مسافات شاسعة تصل في نطاقها إلى نحو 30 كلم.

وقال مدير شبكات التراسل في “بيانات الأولى” المهندس عبدالرحمن الدهامي إن شركته بدأت في إنشاء المحطات واستيراد المعدات اللازمة واستكمال البنية التحتية للبدء في إطلاق الخدمة، مبينا أن هناك توجها لتحويل مدينة الرياض إلى مدينة ذكية.

وأعلن ممثلون عن شركة تطوير الوسائط المتعددة والمملوكة للحكومة الماليزية أمس عن برنامج تعاون لتبادل الخبرة مع الحكومة السعودية فيما يتعلق بتطوير التعاملات الإلكترونية، ونقل التجربة الماليزية في الحكومة الإلكترونية والتي أنجزت تطبيقات شملت المدارس الذكية، والحكومة الإلكترونية، والتجارة الإلكترونية، والطب الاتصالي، وبطاقات الهوية الذكية، وغيرها، لمن تحتاجها من الجهات السعودية.

وتواصلت أمس فعاليات البرنامج العلمي لمؤتمر التعاملات الإلكترونية أمس بعقد 3 جلسات علمية وحلقة نقاش واحدة، تناولت الأولى موضوع “الأثر الاقتصادي والاستراتيجي للخدمات الإلكترونية في المنشأة” وتم خلالها تناول تجارب الخطوط السعودية، والضمان الاجتماعي في التعاملات الإلكترونية واستخدام الصناعة المصرفية للتقنية الإلكترونية في إنجاز أعمالها، والخدمات المصرفية عبر الإنترنت.

وتناولت الجلسة الثانية محور “تجارب دولية في مجال التعاملات الإلكترونية الحكومية” وتلا الجلسة عقد حلقة نقاش خصصت حول “البنية التحتية للتعاملات الإلكترونية الحكومية”، فيما خصصت الجلسة العلمية الثالثة، وهي السادسة ضمن سلسلة الجلسات العلمية للمؤتمر لمحور ” التنظيم الإداري وإجراءات العمل – الأهمية والتأثير”.

واختتمت أعمال اليوم الثاني للمؤتمر بجلسة حول أمن المعلومات وتعزيز الثقة في التعاملات الإلكترونية.

نقلا عن جريدة الوطن السعودية.

  • 5807
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE