×
×

مبرمج يعلن عن كسره لنظام حماية الأفلام ذات التنسيق (HD DVD)

(البوابة العربية للأخبار التقنية، نيويورك): أعلن مبرمج عبر شبكة الإنترنت عن تمكنه من هزيمة برنامج الحماية من النسخ الذي يعمل على حماية الأفلام ذات الدقة العالية والتي تحمل نسق (HD DVD). وبدأ هو ومجموعة من المبرمجين بتوزيع نسخ من الأفلام، بما في ذلك فيلم (Serenity)، باستخدام أداة مشاركة الملفات الشهيرة بت تورينت (BitTorrent).

وبلا شك سيدفع ذلك الشركات التقنية إلى تحسين آلية الحماية ضد النسخ وسيجعل استوديوهات هوليود تسارع إلى إعادة النظر في مواقفها بين بعضها البعض في إطار الحرب الناشبة بين نسقي (HD DVD) و(Blu-ray). حيث يدعم نسق (HD DVD) كل من توشيبا ومايكروسوفت وإنتل.

ويعتمد هذا التنسيق تقنية حماية من القرصنة معروفة “بالنظام المتطور للوصول إلى المحتوى”. من جهة أخرى، تقف كل من سوني وهيولت باكارد وديل وراء النسق المنافس (Blu-ray)، والذي يستخدم نفس نظام الحماية إلا أنه يضيف مستوى برمجي يعمل كدعم احتياطي في حال تعرض المستوى الأول للخطر، ولذلك يعتبره الأخصائيين أنه أكثر حصانةً ضد القرصنة.

وتعود هذه الأنباء إلى أقل من شهر عندما أعلن أحد المبرمجين الذي يطلق على نفسه لقب ” Muslix64″ في أحد المنتديات على شبكة الإنترنت، أنه تمكن أخيراً من هزيمة نظام الحماية من النسخ الخاص بنسق (HD DVD). وطرح هذا المبرمج برنامج مجاني يتيح للمستخدمين إدخال أقراص (HD DVD) في كمبيوتراتهم ونسخ الأفلام الموجودة عليها بدون التشفير الأصلي.

إلا أنه لا يزال على المستخدمين الحصول على مفتاح خاص لكل فلم يحاولون نسخه، والذي يتم توليده من قبل “النظام المتطورة للوصول إلى المحتوى”.

ولم يقم هذا المبرمج بتقديم أي مفاتيح بنفسه، في محاولة منه لإثارة التحدي بين الآخرين لإنهاء المهمة بأنفسهم. وفي يوم السبت الماضي، أتت الاستجابة على شكل العشرات من المفاتيح للعديد من الأفلام مثل (King Kong) و(Mission Impossible: 3 and Superman Returns )، والتي تم نشرها في مواقع المنتديات، بما في ذلك موقع doom9.net.

وقال خبراء الحماية أنه على ما يبدو أن القراصنة استطاعوا اكتشاف المفاتيح السرية على أجهزة كمبيوتراتهم عن طريق برنامج WinDVD، وهو برنامج شهير لتشغيل اسطوانات الدي في دي.

وأقر مايكل آيرز، مسؤول في الشركة التي تدير برنامج الحماية ومحامي لشركة توشيبا، أن الاختراق كان جدياً إلا أنه ينظر إليه كهجوم على برنامج تشغيل الدي في دي وليس اختراق لنظام الحماية الخاص بنسق HD DVD بشكل كامل. حيث قال أن الأمر أشبه بالحصول على مفتاح لأحد المنازل، ولكن ليس اكتشاف أسرار صنع المفاتيح الخاصة بشركة تصنيع المفاتيح.

من جهته قال بيل روزنبلات، رئيس شركة (GiantSteps) الاستشارية، المتخصصة في قضايا حماية المحتوى، أن الاختراق كان أقل من أزمة هزيمة التشفير في عام 1999 الخاص بحماية أنساق دي في دي العادية، والذي أتاح نسخ ملفات الفيديو مجناً ومشاركتها عبر شبكة الإنترنت. إلا أن بعض خبراء الأمن والحماية قالوا أن الاختراق الأخير كان أكثر خطورة.

  • 1612
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE