×
×

نظام سعودي لتجريم مخترقي شبكات الكمبيوتر

نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز دشن المهندس محمد جميل ملا وزير الاتصالات وتقنية المعلومات مؤتمر التعاملات الإلكترونية الحكومية، الذي تنظمه الوزارة بتعاون مع وزارة المالية وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، وذلك في مركز الملك فهد الثقافي في الرياض أمس.

ونفى وزير الاتصالات وجود أي مخاطر باختراق شبكة التعاملات الإلكترونية، مضيفا أن هناك إجراءات حماية تعتبر من أبجديات التعامل الإلكتروني.

وأضاف ملا أن هناك شقين في التعامل مع هذا الاختراق: الأول البنية التحتية “المفاتيح العامة” لسلامة المعلومة في تراسلها والتوقيع وصحته بين الطرفين، الثاني منع الآخرين من الوصول إلى مواقع الحاسب الآلي والحصول على المعلومات سواء أثناء نقلها أو وجودها في قواعد البيانات، مؤكدا أن نظام جرائم الحاسب الآلي في مراحله النهائية للإقرار، ويهدف إلى معاقبة أي عمل سيئ في هذا الجانب.

كما بين ملا أن 74 في المائة من المنازل في المملكة فيها هاتف ثابت، لافتا إلى أن 34 في المائة من المنازل تحتوي على حاسب آلي، وقال إن هذا مؤشر على أن هناك استخداما واعيا للتعاملات الإلكترونية، وأنه يهدف إلى نشر الوعي لدى المجتمع بالتعاملات الإلكترونية ورفع الثقافة، وأن نتائجه تحدد ما هو الأسلوب الأمثل للمضي قدما نحو مجتمع أفضل.

من جهته أكد الدكتور إبراهيم العساف وزير المالية، أن الوزارة تعمل على برنامج تطبيق نظام المشتريات الحكومية إلكترونيا، مشيرا إلى أنها تقدم الطلبات وتحلل إلكترونيا. واعتبرها من أهم البرامج الكبيرة في التعاملات الإلكترونية التي ستطبق في القريب العاجل.

وأوضح العساف الذي حضر المؤتمر أن وزارة المالية تنسق مع عدة جهات خاصة مع وزارة الداخلية لتسديد الرسوم إلكترونيا، كتسديد رسوم الجوازات ورخص العمل وغيرها من الرسوم الحكومية، مؤكدا أنها سيكون لها تأثير إيجابي على تسهيل أمور المواطنين وتعاملاتهم.

وأبدى العساف افتخاره بوزارة المالية كونها الأولى في التعامل عن طريق الحاسب الآلي، لافتا إلى أنها تشجع الاستخدامات الآلية للمعاملات.

وفي سؤال عن تقليل التعاملات الإلكترونية من الاعتماد على الكوادر البشرية، قال:” إن الاعتماد على الكوادر البشرية لن يقل، وهناك استخدامات أخرى لهم”، وعن المخاطر الإلكترونية أكد وزير المالية أنه تم التحسب لها، حيث أن هناك أنظمة احتياطية وتسجيلا للمعلومات في أماكن آمنة.

من جانبه أشاد الدكتور محمد السويل، محافظ هيئة الاتصالات والمعلومات بالدعم الكبير الذي يلقاه برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية من خادم الحرمين الشريفين، حيث تجسد رعايته لمؤتمر التعاملات الإلكترونية الحكومية أحد جوانب هذا الدعم.

كما أعرب الدكتور السويل عن شكره لوزير الاتصالات وتقنية المعلومات، لافتتاحه المؤتمر نيابة عن راعي الحفل خادم الحرمين الشريفين، مشيرا إلى التطور المتسارع، الذي خطاه قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة، واستمرار السعي في التطوير، وذلك من خلال مبدأ الشفافية في الأداء والاستفادة من تجارب الآخرين والمشاركة في القرار من خلال أخذ مرئيات العموم.

وأضاف السويل أن أهم الأنشطة في هذا القطاع، هو التعاملات الإلكترونية الحكومية، وهو برنامج مشترك بين وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات ووزارة المالية وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، مضيفا أنه يهدف إلى تنفيذ ما لا يقل عن 150 خدمة إلكترونية حكومية مهمة للمواطنين والمقيمين مع نهاية عام 2010 م، إلى جانب تحول التعاملات الحكومية إلى الأساليب الإلكترونية بما يصب في مصلحة الوطن والمواطن.

وأفاد الدكتور السويل بأن هناك عدة جهات حكومية، نفذت وبنجاح نظاما للتعاملات الإلكترونية بجهودها الذاتية، من أبرزها نظام متقدم للتعاملات الإلكترونية في ديوان رئاسة مجلس الوزراء، تقديم الخدمات الإلكترونية في وزارة الخارجية، وبرنامج العمرة الإلكترونية بالتعاون بين وزارة الحج والقطاع الخاص. منوها بأن المؤتمر يواكبه معرض متخصص في قاعة الملك فيصل للمؤتمرات، يشارك فيه ما يقارب 40 جهة حكومية وخاصة.

  • 5789
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE