×
×

تكنولوجيا البرمجيات مفتوحة المصدر تفتح آفاقا جديدة للتكنولوجيا في مصر والعالم

أكد مارك سبنسر، رائد تكنولوجيا شبكات الاتصالات الهاتفية عبر الانترنت، على أهمية دور البرمجيات مفتوحة المصدر في خدمة الاتصالات الهاتفية من خلال شبكة الانترنت والتي ستحدث تغييرا فعالا وشاملا في قطاع الأعمال في مصر.

جاء ذلك خلال المحاضرة التي ألقاها بمقر شركة أوبن كرافت بالقاهرة. وقد حصل مارك سبنسر مؤخراً – مؤسس ورئيس شركة ديجيوم الأمريكية- على لقب أكثر التنفيذيين تأثيراً في العالم وذلك في مجال نقل الصوت عبر الانترنت المعروفة بالاتصالات الصوتية عبر بروتوكول الانترنت أو (VoIP).

وقد عقدت هذه المحاضرة بالتعاون مع مجموعة مستخدمي لينكس/نظم GNU مفتوحة المصدر في مصر ((EGLUG . وتعد هذه المحاضرة واحدة من سلسلة المحاضرات التقنية التي تعقدها شركة أوبن كرافت، والتي تعتبر إحدى الشركات التكنولوجية المتخصصة في مصر في تقديم تطبيقات البرمجيات مفتوحة المصدر وتعمل كمستشار تقني لمؤسسات عالمية رائدة مثل مجموعة الفطيم، ووكالة رويترز الإخبارية، ومؤسسة PriceWaterhouseCoopers. وتأتي تلك السلسلة من المحاضرات تجسيداً للفكر الذي تؤمن به وتدعمه شركة أوبن كرافت – ألا وهو نشر المعرفة التكنولوجية والتوجه إلى استخدام كل ما هو جديد في مجال البرمجيات مفتوحة المصدر. وقد نجحت تلك المحاضرات في جذب انتباه عدد كبير من المتخصصين والمهتمين بمتابعة كل ما يحدث في مجال تكنولوجيا المعلومات في مصر، نظرا لأهمية الموضوعات التي يتم طرحها خلال هذه المحاضرات والخبرة الواسعة والمكانة الرفيعة التي يتمتع بها المتحدثون.

وساهم مارك سبنسر، المنحدر من أم مصرية وأب أمريكي، بشكل أساسي في التطور الذي يحدث في الاتصالات الصوتية عبر الانترنت على مستوى العالم وذلك من خلال منتجه المعروف باسم “أستريسك”، وهو عبارة عن برنامج مجاني يسمح بإجراء المكالمات الهاتفية والتي تتم عن طريق استخدام الأنظمة التناظرية أو أنظمة الاتصالات عبر الانترنت، بالإضافة إلى باقة كاملة من الوظائف الإضافية التي تحتاجها المؤسسات مثل البريد الصوتي، وإظهار رقم الطالب، ,والمكالمات الهاتفية الجماعية متعددة الأطراف.

وفي لغة الاتصالات، تحتاج كل تلك المهام إلى سنترال داخلي (PBX) لكي يتم توزيع المكالمات الداخلية والخارجية داخل المؤسسات. وطبقاً لمجلة فوربيز Forbes، يستطيع برنامج أستريسك مساعدة الشركات على تخفيض تكاليف المكالمات التليفونية بنسبة تصل إلى 80%.

ويعمل مارك سبنسر على نشر ثورة الاتصالات الصوتية عبر الانترنت (VoIP) مستعينا بالاهتمام الكبير الذي تحظى به أدوات البرمجة مفتوحة المصدر مؤخراً. ويشير مصطلح المصادر المفتوحة إلى البرمجيات المتاحة مجاناً على الانترنت، حيث يمكن تعديل كود البرنامج بواسطة أي مبرمج متطوع، ويعد نظام التشغيل لينكس Linux خير مثال للبرامج مفتوحة المصدر.

فالبرمجيات مفتوحة المصدر هي بديل البرامج التجارية الأخرى الموجودة في الأسواق والتي تحاط أكوادها بسرية تامة من قبل المؤسسات المنتجة. وساهم العمل الجماعي بشكل أساسي في نجاح برنامج أستريسك حيث شارك في تطويروتعديل كود البرنامج الأصلي الذي وضعه سبنسر الآلاف من المتطوعين حول العالم الذين أضافوا بالفعل العديد من الوظائف ذات الكفاءة العالية

ويؤمن سبنسر بأهمية تكنولوجيا المصادر المفتوحة في خلق حلول تكنولوجية أكثر قوة وابتكاراً ويعلق على ذلك
قائلا: ” تعمل تكنولوجيا المصادر المفتوحة على تحرير العميل من قيود الاستعانة بمورد، أو مهندس معين، أو حتى الالتزام ببروتوكول أو مسار معين لتحديث المنتج، ولذا فإن الفائز الحقيقي هنا هو العميل. ويضيف سبنسر قائلاً: ” ومن هنا تظهر أهمية هذه التكنولوجيا لخدمة السوق المصري بحيث لا يرتبط العميل بنظام محدد يجعله ملتزماً مع مقدم الخدمة سواء في حالة هبوط مستوى الخدمة أو حدوث ارتفاع جنوني في الأسعار. فتكنولوجيا المصادر المفتوحة تقدم للعميل قدرة غير مسبوقة على البقاء والمنافسة من اجل الحصول على الأفضل.”

ومن الملاحظ في الفترة الأخيرة انتشار تكنولوجيا المصادر المفتوحة داخل مصر وساعد على ذلك وجود شركات متخصصة في هذا المجال مثل شركة أوبن كرافت التي تنفذ العديد من المشروعات الهامة في السوق المصري. وقد أوضح السيد/ راضي فهمي، أحد مؤسسي الشركة والعضو المنتدب قائلا: ” لقد اكتسبت بالفعل تكنولوجيا المصادر المفتوحة مصداقية عالية لدى كبرى المؤسسات الحكومية والخاصة خلال الأعوام القليلة الماضية. فهي تتميز بأنها تكنولوجيا سهلة الاستخدام وواضحة لدى المتخصصين كما أنها تقبل إجراء المزيد من التطبيق وتعتبر بديلاً جيداً يهدف إلى توفير مصاريف باهظة يتحملها أصحاب الأعمال.

فهي تمنحهم المزيد من السيطرة على التكنولوجيا التي تعد عنصراً حيوياً لبقاء ونمو مؤسساتهم.”

ويضيف السيد / فهمي قائلا:” تثق العديد من المؤسسات الرائدة والعالمية والمنظمات والهيئات غير الحكومية في تكنولوجيا البرمجيات مفتوحة المصدر لكي تكون بمثابة العمود الفقري والركيزة الأساسية للبنية التحتية للمؤسسة. وأصبح ذلك واقعاً ملموساً خلال الأعوام القليلة الماضية في العديد من المجالات:مثل استخدام المصادر المفتوحة في البنية التحية للشركات وتطبيقات الأعمال التي تعتمد على الانترنت، وها نحن الآن بفضل جهود أشخاص مثل مارك سبنسر نرى مثل هذه التكنولوجيا في مجال الاتصالات الهاتفية أيضاً. وباستطاعة المؤسسات في مصر الاستفادة من الابتكارات التكنولوجية في مجال المصادر المفتوحة وسنرى المزيد من الإمكانيات الهائلة في المستقبل نتيجة استخدام تلك التكنولوجيا.”

  • 5763
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE