×
×

“سانديسك” تدعم خاصية “ويندوز ريدي بووست” في أقراصها الفلاش “يو إس بي” وبطاقات الذاكرة الجديدة

أعلنت شركة “سانديسك” SanDisk® Corporation المسجلة في سوق ناسداك بإسم (NASDAQ: SNDK) اليوم أنها ستقدم دعما واسع النطاق لخاصية “ريدي بووست” ReadyBoost

في نظام تشغيل مايكروسوفت الجديد “ويندوز ڤستا”Windows Vista . هذا وستطرح شركة “سانديسك” مجموعة من أقراص سانديسك “يو إس بي” الفلاش المتوافقة مع خاصية “ريدي بووست” وستكون هذه الأقراص بسعة جيجابايت واحد أو أكثر وذلك في منتصف فبراير/شباط القادم. وكذلك ستطرح الشركة لاحقا هذا العام مجموعة مختارة من بطاقات الذاكرة الفلاش الداعمة لهذه الخاصية.

وقد تم الإعلان عن هذا الدعم في مؤتمر صحفي عقدته شركة “سانديسك” في معرض إلكترونيات المستهلكين Consumer Electronics Show (CES) والذي تعرض الشركة فيه منتجاتها ويعقد بمدينة لاس فيغاس.

وتقوم خاصية “ريدي بووست” التي تحسن الأداء في نظام تشغيل مايكروسوفت الجديد “فيستا” بتكوين “خازنة” “cache” حيث يتم تخزين البيانات التي تستخدم بشكل متكرر وذلك في الحيز غير المستخدم من قرص “يو إس بي” أو بطاقة الذاكرة الفلاش. وتبقى “الخازنة” قيد الاستخدام المستمر حتى في حالة الانشغال الكامل لذاكرة الوصول العشوائي لقرص الـ “رام” RAM، وهذا ما يساعد على تسريع أداء النظام وتحسين تجربة المستخدمين خاصة عندما يقومون باجراء أكثر من تطبيق في نفس الوقت.

وبهذه المناسبة قال ويس برووير، نائب الرئيس لتسويق منتجات المستهلكين في “سانديسك”: “يسر شركتنا الرائدة في العالم في مجال صناعة الذاكرة الفلاش أن تكون الشريك الرئيسي لمايكروسوفت خلال اطلاقها لبرنامجها الجديد “ويندوز فيستا” من خلال توفير تخزين فلاش قابل للرفع. هذا وقد صممت شركة “مايكروسوفت” خاصية “ريدي بووست” اعتمادا على الذاكرة الفلاش والتي توفر ميزات تضمن الوصول السريع وسهولة الاستخدام. ومن المؤكد أن إضافة قرص “يو إس بي” فلاش والمتوفر في مخازن البيع بالتجزئة في كل مكان إلى حاسبات المستفيدين، هو من بين أسهل الطرق لرفع مستوى أداء النظام.”

ويعلق براد غولدبيرغ، المدير العام لعملاء ويندوز بشركة “مايكروسوفت”، قائلا: ” نشعر بالزهو للدعم الكبير والحماس الذي توفره شركة “سانديسك” لنظام “ويندوز ڤيستا” في معرض إلكترونيات المستهلكين في هذه السنة.

ونشعر من خلال عملنا المشترك بأننا نساعد في توفير التقنيات التي تعمل على دعم التواصل وإشاعة البهجة وحتى الدهشة بين الناس من خلال مساهمة الجيل القادم من تقنية الحاسب في تسهيل أمور حياتهم.”

توفر شركة “سانديسك” بطاقات الذاكرة الفلاش من خلال جناح الشركاء ومنفذ عرض شركة “مايكروسوفت” في القاعة الوسطى لمعرض إلكترونيات المستهلكين. وستقوم “سانديسك” بتوفير حوالي 5000 قرص “يو إس بي” فلاش لشركة “مايكروسوفت” لتوزيعها على الصحفيين الذين يعملون على تغطية إنطلاقة “ويندوز ڤيستا” والذي تم اطلاقه في نوفمبر/تشرين الأول الماضي، وسيطرح في الأسواق في 30 يناير/كانون الثاني من هذا العام.

وتعمل خاصية “ريدي بووست” بمعية إبداعا جديد آخر في نظام “ويندوز فيستا” ألا وهو مدير الذاكرة “ويندوز سوبر فيتش” Windows SuperFetch والذي يقوم باستمرار بتحليل أنماط استخدام الذاكرة من خلال النظر إلى عوامل متعددة مثل التطبيقات الجارية والفترات الزمنية لها خلال اليوم ثم يقوم بتسريع الأداء من خلال استرجاع البيانات التي يتوقع الطلب عليها تاليا. ويتم حفظ هذه “الخازنة” التي تحوي البيانات “المسبقة الجلب” في ذاكرة الحاسب العشوائية أو قرص الـ “رام”، ليتم الوصول إليها بشكل أسرع من الوصول إلى القرص الصلب.

وتقوم خاصية “ريدي بووست” باستغلال حيز التخزين غير المستخدم في أقراص “يو إس بي” أو بطاقات التخزين الفلاش لإنشاء خازنة خاصة بمدير الذاكرة “سوبر فيتش”. وبرغم أن هذه الخازنة ليست بسرعة ذاكرة الوصول العشوائي للحاسب غير أنه بإمكانها تسليم البيانات بخمسة أضعاف سرعة القرص الصلب في استخدامات معينة. وهذا يجعل من خاصية “ريدي بووست” مناسبة بشكل خاص لتحسين أداء الحاسبات التي تحوي أقل من جيجابايت واحد من ذاكرة الوصول العشوائي.

وتتضمن جميع نسخ “ويندوز ڤيستا” خاصية “ريدي بووست” الجاهزة للاستخدام بشكل آلي. وعند وصل قرص أو بطاقة ذاكرة فلاش المتوافقة مع خاصية “ريدي بووست” بالحاسب يقوم “فيستا” بعرض نافذة تستعلم من المستفيد عن مقدار الحيّز الذي يرغب في تحديده لخاصية “ريدي بووست.” وأما الذاكراة المتبقية فيمكن استخدامها لتخزين بيانات أخرى، مثل الموسيقى الرقمية والصور و وثائق العمل.

وستكون جميع البيانات المحفوظة في خازنة خاصية “ريدي بووست” مشفرة لضمان عدم وقوعها في أيادي غير أمينة في حالة فقدان أو سرقة القرص أو البطاقة الفلاش. ويتم كذلك حفظ نسخة إضافية من بيانات الخازنة على القرص الصلب في جميع الأوقات لضمان عدم فقدان أية بيانات في حالة إزالة القرص أو البطاقة من الحاسب.

ويتحتم على الأقراص والبطاقات الفلاش الإيفاء بمتطلبات فنية محددة تمليها شركة “مايكروسوفت” لكي تكون متوافقة مع خاصية “ريدي بووست.” ولمساعدة المستهلكين على معرفة ما يشترونه فقد قامت “سانديسك” بإضافة عبارة “متوافق مع ريدي بووست” على علب أقراص وبطاقات سانديسك الفلاش المتوافقة مع هذه الخاصية.

وسيحمل منتج “سانديسك” المتوافق مع خاصية “ريدي بووست” الجديد، اسم “سانديسك كروزر كانتور” SanDisk Cruzer® Contour™ الذي تم الاعلان عنه اليوم وسيتم طرحه في الأسواق في مارس/آذار. وستحمل أقراص سانديسك الأخرى والتي سيتم فيها توفير متطلبات التوافق مع خاصية “ريدي بووست” والتي ستتوفر بسعة 1 جيجابايت واكثر هذه العبارة على علبتها. وكذلك ستحمل بطاقات مختارة هيMemory Stick™ و SecureDigital (SD™) هذه العبارة وستطلق في وقت متأخر هذا العام.

وبإمكان المستهلكين الحصول على معلومات أوفى عن خاصية “ريدي بووست” من موقع الشركة على الشبكة www.sandisk.com/readyboost .

  • 5762
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE