×
×

العصابات المنظمة تستأجر الطلبة لارتكاب جرائم إلكترونية

أكد أحدث تقرير أمني أن بعض العصابات المنظمة بدأت في إتباع أساليب أجهزة المخابرات في تأجير أو (تجنيد) الطلبة المتفوقين في مجال الكمبيوتر وتكنولوجيا المعلومات وذلك ليقوموا بارتكاب جرائم على الإنترنت.

تؤكد شركة مكافي (McAfee) أن تلك العصابات تستهدف الجامعات وأندية الكمبيوتر ومنتديات الإنترنت بحثاً عن طلاب صغار يقوموا بتجنيدهم ليساعدوهم في أعمالهم الإجرامية، وهناك بعض العصابات تقوم برعاية بعض الطلاب المتفوقين في أفرع أخرى من العلوم أو الدراسة وذلك قبل زرعهم في الشركات.

وتؤكد مكافي في تقريرها أن هؤلاء الطلبة يقومون بتصميم فيروسات وينفذون عمليات سرقة للهوية وكذلك عمليات غسيل للأموال، وهي الصناعة التي يقدر الخبراء رأس مالها بمليارات الدولارات والتي أصبحت أكثر ربحا من تجارة المخدرات، ويشير التقرير السنوي لمكافي أن أساليب تلك العصابات تشبه كثيرا تلك التي كانت تتبعها المخابرات السوفيتية والتي كانت تقوم على زرع عملاء في المؤتمرات التجارية والجامعات في فترة الحرب الباردة.

ولتؤكد على كفاءة تقريرها أكدت مكافي أنها تعاونت مع المباحث الفيدرالية الأمريكية والمخابرات الأوروبية في إعداد التقرير، ففي أوروبا الشرقية يتم إغراء الأفراد للانغماس في تلك الجرائم الإلكترونية عن طريق استغلال نسبة البطالة الكبيرة وضعف المرتبات، ويؤكد الخبير الأمني ديف توماس من المباحث الفيدرالية الأمريكية في التقرير أن العديد من هؤلاء المجرمين ينظرون إلى الإنترنت على أنها وسيلة لكسب لقمة العيش ولهذا يستغلوا قدراتهم التقنية المتميزة في إطعام أسرهم.

وتدفع العصابات مبالغ طائلة لهؤلاء الهاكرز لتصميم فيروسات يمكنها توزيع الرسائل الدعائية المتطفلة أو إصابة ملايين الأجهزة ببرامج التجسس التي يمكنها سرقة المعلومات الشخصية والمالية الحساسة للمستخدمين، حيث يمكن لبرامج التجسس أن تتعقب أرقام بطاقات الائتمان والتأمين الاجتماعي والعديد من المعلومات الشخصية الهامة التي يمكن أن يستثمرها المحتالون بعد ذلك، وتعتبر مواقع الشبكات الاجتماعية هي الجهة الأولى التي يقصدها هؤلاء المخترقون لأن تلك الشبكات تسمح للمستخدمين بوضع صورهم ومعلوماتهم الشخصية على الويب، وتعمل العصابات المنظمة على شن هجمات احتيالية عبر رسائل مخادعة تغري المستخدم بالكشف عن أرقام بطاقة ائتمانه، وتختتم شركة مكافي تقريرها مؤكدة على تنامي ظاهرة استئجار القراصنة في التجسس على الشركات.

  • 2274
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE