×
×

أوراكل تحتفل بمرور عشرة أعوام على دعمها لاقتصاد تكنولوجيا المعلومات

خلال مؤتمر صحفي عُقد بمناسبة مرور عشرة أعوام على تواجد شركة أوراكل المباشر في مصر، سلّط سيرجيو جياكوليتو، نائب الرئيس التنفيذي لشركة أوراكل في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، الضوء على بعض أبرز إنجازات التي حققتها الشركة مؤخراً والتي ساهمت في تمكين المواطنين والشركات في مصر من بناء اقتصاد رقمي ناجح وقادر على المنافسة.

وفي هذا الصدد قال سيرجيو جياكوليتو: “لطالما التزمت شركة أوراكل بتوفير أعلى معايير القيمة للمدارس والجامعات في جميع أنحاء مصر، وذلك عملاً منها لتصبح شريكاً استراتيجياً للحكومة تمكن الشركات في جميع القطاعات على زيادة فاعلية أعمالهم من خلال إيجاد القدرة على المنافسة ضمن الاقتصاد المصري الذي تعد التكنولوجيا أحدث أهم دوافع النمو خلاله. وشهدت شركة أوراكل نمواً ثابتاً طيلة العشر سنوات الماضية من تواجدها في مصر، وقد تعزّز هذا النمو بفضل توفير القيمة المضافة لعملائنا، وثقافة الإبداع والقيم العملية التي نتحلى بها”.

مبادرة الحكومة الإلكترونية المصرية
لعبت أوركل مصر، باعتبارها إحدى الشركاء الاستراتيجيين للحكومة المصرية، دوراً رئيسياً في تنفيذ مشروع الحكومة الإلكترونية، الذي صمّم بالتعاون مع مستشاري أوراكل بهدف أتمتة الوزارات والمؤسسات الحكومية الرئيسية. وأبدت الحكومة المصرية التزاماً واضحاً بدفع وتطوير سوق تكنولوجيا المعلومات في مصر بهدف تقليص الهوة الرقمية وزيادة الصادرات من أعمال تكنولوجيا المعلومات التي ستعود بالفائدة على اقتصاد البلد. وعملت شركة أوراكل على عدد من المشاريع، بما فيها المبادرات التعليمية وأعمال الشركاء من أجل دعم اهتمام الحكومة المتمثل بنشر استخدام تكنولوجيا المعلومات للنهوض بالاقتصاد المصري.

وفي هذا الصدد قال عاطف حلمي، المدير التنفيذي لدى أوراكل مصر: “لقد مكننّا دورنا كشريك استراتيجي للحكومة من العمل الوثيق مع أولئك الذين يخططون السياسات ويعملون لبناء مستقبل بلدنا. وبالاستفادة من الموارد العالمية التي تتمتع بها شركة أوراكل، التي تعززت مؤخراً من خلال الاستحواذ على عدد من الشركات أبرزها شركة سيبل Siebel، وبيبول سوفت PeopleSoft، وجي دي إدواردز JDEdwards، تتمتع شركة أوراكل بمجموعة قوية ومتنوعة من الحلول، والخدمات، والبرامج، والخبرة اللازمة التي يحتاجها القطاع الخاص، الأمر الذي يمنحنا المرونة اللازمة من أجل الوقوف عند احتياجاتهم وتطلعاتهم”.

مبادرة التعليم المصرية
يُعد دعم التعليم من خلال التشجيع والحض على التغير الإيجابي أحد أهم مقومات مؤسسة التعليم العالمية الخاصة بشركة أوراكل، كما يعد أحد أهم أهداف المنتدى الاقتصادي العالمي، والمبادرة التعليمية المصرية الخاصة بالحكومة المصرية التي تأسست عام 2003. ودعماً لمبادرة التعليم المصرية، تعمل كلاً من شركة أوراكل ومؤسسة أوراكل التعليمية مع وزارة التربية والتعليم المصرية بهدف تأسيس برامج تعليمية مبتكرة من شأنها تزويد الطلاب بالمهارات العملية والتقنية اللازمة لدخول القرن الواحد والعشرون. ومن أولى هذه البرامج، والتي من المتوقع أن تصل إلى أكثر من 820 ألف طالب، والتي تتضمن تنفيذ بوابة Think.com، وهي البوابة التي طورتها مؤسسة أوراكل التعليمية لتزويد المدارس بمجتمع تعليمي إلكتروني متفاعل وآمن، حيث يمكن للطلاب والمعلمين التشارك في المحتويات الموجودة والتعاون في تطوير المشاريع وبناء المعرفة وفقاً لأرقى المعايير. وبالإضافة إلى ذلك تخطط كلاًً من شركة أوراكل ووزارة التربية والتعليم المصرية للبدء في تنفيذ برامج أكاديمية أوراكل في أكثر من 200 مدرسة، حيث ستوفر لطلاب المرحلة الثانوية والجامعية بأهم التقنيات والمهارات العملية.

وتابع حلمي حديثه قائلاً: “تلتزم الحكومة المصرية بالاستثمار في التعليم، إذ يعد الأساس القوي لبناء مستقبل بلدنا، وتشكل ضرورة ملحة من أجل إعداد أبنائنا وتمكينهم من الاندماج والتعامل مع المجتمع القائم على المعرفة. وسينتج عن هذا الالتزام الذي تبديه الحكومة لدفع وتعزيز العناصر القوية الخاصة بالتعليم التقني، والذي يعد جزء من عملية تحسين المعايير التعليمية، إعداد جيلاً مؤهلاً بالمعرفة اللازمة وتهيئة قادة المستقبل. وتركز شركة أوراكل على تطوير المبادرات التعليمية في البلدان التي تعمل ضمنها، وإنني فخور جداً لتمكني من المساهمة في مبادرة التعليم المصرية اليوم من خلال توفير خطة واضحة وملموسة من البرامج المعروفة عالمياً التي سيستفيد منها الكثير من شباب المستقبل في مصر”.

مركز الدعم العالمي
في النظر إلى عالم الأعمال، أصبحت مصر مركزاً للشركات في الشرق الأوسط وإفريقيا التي تتطلع لبناء صلات أعمال قوية. ويظهر تأسيس مركز الدعم العالمي الثامن لأوراكل في القاهرة مدى تفهم الشركة لإمكانيات النمو في هذا البلد، المركز الذي افتتحه كل من معالي الدكتور طارق كامل، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المصري، والدكتور أحمد درويش، وزير الدولة للتنمية الإدارية في شهر ديسمبر الماضي. ويعمل حالياً في المركز، الذي يتخذ من القرية الذكية مقراً لها، أكثر من 300 من الخبراء المختصين بالبرمجيات والمتحدثين بعدة لغات، الذين يتميزون بكفاءات عالية في مجالات برمجيات تخطيط موارد المؤسسات ERP، ومنصات أوراكل التقنية بما فيها البرمجيات الوسطية، والبرمجيات الخاصة بقواعد البيانات.

وبالإضافة إلى ذلك، دشنت الشركة في القاهرة مركز اتصالات فريد خاص بقنوات التوزيع، الذي يوفر المهارات التقنية والدعم اللازم وإطلاع الشركاء على أحدث المعلومات والجاهزية لمساعدة العملاء. هذا وتغطي ستة فرق مجالات رئيسية مثل مبيعات مزودي البرمجيات المستقلين، وتطوير عمليات حزمة أوراكل للأعمال الإلكترونية، وتدريب ومساعدة شبكة شركاء أوراكل.

تعزيز الاقتصاد الرقمي المصري

عملت أوراكل بشكل وثيق على تعزيز تواجدها في مصر في:

• القطاع العام: قامت الحكومة المصرية بتنفيذ حلول أوراكل لجميع وحدات المحاسبة والتخطيط والموازنة، كما تعتزم الشركة إطلاق مشروع العطاءات الإلكترونية قريباً.
• البنك المركزي في مصر، المسؤول عن سير عمليات الأعمال بين باقي البنوك في مصر، اختار حلول أوراكل، كما فعل بنك مصر، والبنك التجاري الدولي، إلى جانب العديد من الشركات الرائدة في توفير الخدمات المالية في مصر.
• سوق الاتصالات تمتعت بنسبة نمو كبيرة على مر السنتين الماضيتين، الأمر الذي يعزى جزئياً إلى اختيار بعض الشركات الرائدة لحلول أوراكل المتدرجة، مثل الشركة المصرية للاتصالات Telecom Egypt.
• شركات النفط والغاز، فإنها عندما تتطلع إلى تكنولوجيا المعلومات من أجل تمكين هذه الشركات على تنويع ونمو أعمالها، فإنها غالباً ما تختار حلول أوراكل، ونذكر منها على سبيل المثال، الشركة المصرية العامة للبترول EGPC، شركة مصر القابضة للصناعات البتروكيمائية ECHEM والشركة الهندسية للبترول و الصناعات التعدينية ENPPI، وشركة خليج السويس للبترول GUPCO .

وأختتم حلمي حديثه قائلاً: “تتمتع أوراكل مصر بتاريخ طويل وحافل في هذا البلد، إذ قام فريقنا في مصر ببناء سمعة طيبة مع عملائه في كل من قطاع المؤسسات والدوائر الحكومية، والمؤسسات التعليمية. ونتطلع قدماً لتحقيق مزيد من النمو الحيوي للاقتصاد المصري المدعم بتكنولوجيا معلومات الذي تلعب أوراكل دوراً كبيراً في تحقيقيه”.

  • 5631
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE