×
×

إنتل تعلن عن بدء تصنيع النماذج الأولية من معالج Penryn

أعلنت وكالة رويتر أن شركة إنتل تقوم حاليا بتصنيع نماذج أولية من معالجها الجديد Penryn، الذي يعد ثمرة تصغير حجم قالب المعالج باستخدام عمليات التصنيع بأبعاد 45 نانومتر في تنفيذ معمارية Core 2، وقد عرضت إنتل إمكانات التصنيع بأبعاد 45 نانومتر لأول مرة في مصنع المعالجات بولاية أوريجون، ويجري إنتاج النماذج الأولية من معالج Penryn في منشأة مختلفة في مجمع مصانع إنتل بأوريجون.

وبالإضافة إلى أن معالج Penryn يمثل نموذج تقليص قوالب المعالج بعملية التصنيع 45 نانومتر، من المتوقع أن يشهد هذا المعالج تطويرين آخرين في عمليات التصنيع، وهما الانتقال من استخدام عوازل البوابة المصنوعة من ثاني أكسيد السيليكون إلى عوازل شديدة الكثافة تستخدم مواد أكثر سمكـًا واستيعابا للحرارة تعرف باسم (High-k) كما سيتم تحسين الأقطاب الكهربية للبوابة ببوابات معدنية بدلا من مشتقات البولي سيليكون المستخدمة حاليًا.

شركة إنتل في طريقها الآن لإنتاج معالجات Penryn في النصف الثاني من عام 2007. ونظرًا لأن معالج Penryn مازال في مرحلة التصنيع التجريبي حاليًا، يعلق مارك بوهر- مدير إعداد معمارية وتكامل عمليات التصنيع بشركة إنتل- على ذلك بقوله: “إننا نقوم حاليًا بتصنيع النماذج الأولى من معالج Penryn ذي التصميم الجديد، وسوف يتم إعادة هذه النماذج إلى الفريق القائم بالتصميم لتقرير ما إذا كان التصميم يعمل بالشكل المتوقع له”.

من المتوقع أن تطلق إنتل منتجاتها من المعالجات المصنعة بأبعاد 45 نانومتر قريبا، بعد أن تنتهي شركة إيه إم دي حاليًا من تطبيقها لعمليات التصنيع بأبعاد 65 نانومتر، وأن تقوم إنتل بافتتاح معامل التصنيع بأبعاد 45 نانومتر، ويتوقع أن تفتتح إنتل مصانع جديدة بأبعاد 45 نانومتر خلال الستة عشرة شهرًا القادمة. ومن المنتظر أن يظهر معالج Penryn في عام 2007 بعد أن تقوم إنتل بتحديث خط إنتاجها الحالي من المعالجات المعتمدة على تقنية Conroe، كما أن معالج Penryn سوف يكون المنتج الأخير لإنتل المعتمد على معمارية معالجات Intel Core.

  • 1182
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE