×
×

منظمة GSMA تسعى نحو إدخال تقنية جديدة في الهواتف المحمولة

أعلنت أمس منظمة GSM (GSMA)، التي تمثل شبكات الهواتف المحمول التي يستخدمها أكثر من 82% من مستخدمي الهواتف المحمولة في كل أنحاء العالم، إنها تسعى وراء تطوير تقنية NFC (الاتصالات اللاسلكية قصيرة المدى) الجديدة.

وتعتمد تقنية الاتصالات اللاسلكية قصيرة المدى على تضمين بطاقات التعريف اللاسلكي RFID في الهواتف المحمولة بالإضافة إلى أحد برامج NFC. ويتوقع الخبراء بأن تكون التكلفة كبيرة.

وأغلب الهواتف المزودة بهذه التقنية الجديدة سيصبح لها العديد من الاستخدامات حيث يمكن استخدامها كمفتاح للسيارة، يتميز بقدرته على معرفة الشخص الممسك به وفتح باب السيارة ووضع الموسيقى المناسبة في مشغل الاستريو، كما يمكن استخدام هذه الهواتف كبطاقة ائتمان وتذاكر الحفلات، وذلك من خلال ميزة تنزيل تذكرة الحفلة والتي يتم التعرف عليها خلال قراءة بطاقات RFID.

ولكن يبقى الإطار الزمني لتعميم مثل هذه الهواتف المزودة بتقنية NFC غير معروف حتى الآن، ولقد أفادت المتحدثة الرسمية باسم منظمة GSMA أن المنظمة تأمل أن تقدم مذكرة حول هذا الأمر لمنتدى الاتصالات اللاسلكية قصيرة المدى NFC ومؤسسة معايير الاتصالات اللاسلكية الأوروبية (ETSI) بحلول نهاية هذا العام. والأمر كله يعتمد على سرعة هذه المؤسسات في النظر إلى المذكرة.

يذكر أن منظمة GSMA تمثل العديد من شبكات الهواتف المحمولة من كل أنحاء العالم. ومن بين الشبكات الأربعة عشرة التي تتعاون معًا على تضمين تقنية NFC في الهواتف المحمولة شبكة أورانج وفودافون وثري.

  • 860
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE