×
×

“إبسون” تكشف عن مجموعة متطورة من أجهزة العرض الضوئية

تعتزم “إبسون” (Epson)، الشركة العالمية الرائدة في مجال حلول التصوير والطباعة الرقمية، عرض مجموعة متطورة من أجهزة العرض الضوئي في معرض “جيتكس دبي 2006” (Gitex Dubai 2006)، الذي سيعقد خلال الفترة ما بين 18 و22 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري في مركز دبي الدولي للمؤتمرات والمعارض. وتشتمل مجموعة الأجهزة الجديدة على الطرازات “إي. أم. بي-تي. دبليو 700” (EMP-TW700)، المزود بتقنية العرض عالي الدقة (HD) والمخصص لهواة العرض السينمائي المنزلي، وطراز “إي. أم. بي-تي. دبيلو. دي3” (EMP-TWD3)، المصمم لتوفير تجربة سينمائية فريدة وصور عالية الجودة وصوت نقي. كما ستعرض الشركة طراز “إي. أم. بي-1715” (EMP-1715) أول جهاز عرض ضوئي من نمط “إكس. جي. إيه ثري إل. سي. دي” (XGA 3LCD) يدعم تقنية الناقل التسلسلي العام (USB) وتقنية الشاشات المتعددة، وطراز “إيه. أم. بي-6100” (EMP-6100)، الذي يتميز بتقنية “ثري إل. سي. دي” (3LCD) ويوفر درجة سطوع عالي بالإضافة إلى نظام صيانة وقائي متطور.

ويتميز الطراز “إي. أم. بي-تي. دبليو 700” بدقة عرض 1280×720 بكسل ومنفذ “إتش. دي. إم. آي” (HDMI) لضمان تقديم عرض عالي الدقة يلائم احتياجات هواة السينما المنزلية في الشرق الأوسط. ويوفر هذا الجهاز صور عالية الجودة نظراً لميزة التباين اللوني التي تعادل 10000:1 وشدة سطوع تبلغ 1600 شمعة (شدة السطوع حسب معايير المعهد الوطني الأمريكي للمقاييس). كما يحتوي الجهاز على عدسات مقربة من قياس “2.1×” (2.1x) لإظهار صور عالية الوضوح وتخفيض حدة اللون وتسهيل تعديل وضعية العدسات. وتأتي نسبة التباين اللوني العالية في هذا الطراز نظراً لاحتواءه على النظام البصري الأوتوماتيكي “آيريس” (Auto Iris Optical System)، الذي يتحكم بكثافة الضوء الصادر من المصباح. وتتضمن العدسات عالية الأداء 14 عدسة داخلية بما فيها اثنتين كرويتين تعملان على تخفيض حدة اللون. ويستطيع هذا الطراز العرض على شاشة بقياس 60 بوصة من على بعد 1.8 متر فقط.

أما الطراز “إي. أم. بي-تي. دبيلو. دي3” فيتيح تجربة عرض سينمائي منزلي فريدة وهو سهل الاستخدام ويوفر صور عالية الجودة وصوت نقي. ويتميز هذا الجهاز بتقنية “ثري إل. سي. دي” وقارئ أقراص “جي. في. سي دي. في. دي” (JVC DVD) وسماعات ستيريو متعددة الاتجاهات. ويتوافق هذا الطراز مع تقنية العرض عالي الدقة ويمكن إيصاله بسهولة بجهاز الكمبيوتر ولوحة مفاتيح الألعاب والكاميرا الرقمية. ويعرض الطراز “إي. أم. بي-تي. دبيلو. دي3″، الذي يزن 7 كلغ، الصور بوضوح وبمعدل تباين لوني 1000:1 ويأتي مرفقاً بشاشة عرض من قياس 80 بوصة تطوى بسهولة في حال عدم استخدامها. كما يستطيع الجهاز إظهار الصور بقياس 60 بوصة من على بعد 1.5 متر. ويتميز هذا الجهاز بوجود عدسات يمكن تعديلها للأعلى والأسفل والأيمن والأيسر، الأمر الذي يتيح للمستخدمين تحريك الشاشة للوضع الملائم.

وقال خليل الدلو، مدير عام شركة “إبسون الشرق الأوسط”: “بلغ مفهوم الترفيه المنزلي في الشرق الأوسط مستويات جديدة مع توفر التقنيات والحلول المتطورة. وتعد شركتنا رائدة في مجال المنتجات المبتكرة التي تلبي احتياجات الترفيه المنزلي للعملاء. ويشكل معرض “جيتكس” منصة مثالية لنا لعرض هذه المنتجات لعملائنا المستقبليين في المنطقة”.

وأضاف الدلو: “يعد جهاز العرض الضوئي “إي. أم. بي-تي. دبليو 700” خياراً مثالياً للراغبين بالحصول على تجربة سينمائية منزلية فريدة. ويتميز هذا الطراز بتقنية العرض عالي الدقة إضافة إلى تقنية “ثري إل. سي. دي” كما يعرض الصور بوضوح. أما الطراز “إي. أم. بي-تي. دبيلو. دي3″ فيجمع ما بين التصميم الأنيق والتقنية المبتكرة ووضوح العرض إضافة إلى سهولة نقله. ويعتبر مثالياً لمشاهدة الأفلام والاستماع للموسيقى وتشغيل ألعاب الكمبيوتر والتمتع بمشاهدة عروض صور العائلة والفيديو”.

من جهة أخرى، يستهدف جهاز العرض الضوئي “إي. أم. بي-1715” قطاعات الأعمال والتعليم في الشرق الأوسط. ويزن هذا الطراز 1.7 كلغ، حيث يعد جهاز العرض الضوئي اللاسلكي الأصغر والأخف وزناً ويوفر أعلى مستويات السطوع في هذا المجال. ويشتمل هذا الجهاز على خيار الاسقاط على أربع شاشات مختلفة في نفس الوقت إضافة إلى وظيفة حماية لاسلكية متطورة عند إرسال الأفلام والبيانات. وتضمن ميزة التشغيل السريع تشغيل الجهاز خلال خمس ثوان فقء كما أنه مزود بتقنية الناقل التسلسلي العام (USB)، الأمر الذي يعني سهولة وصله بجهاز الكمبيوتر الشخصي أو المحمول. وبخلاف تقنية “في. جي. إيه” (VGA) فهو لا يحتاج لتهيئته مع جهاز الكمبيوتر، الأمر الذي يعني السهولة والسرعة في إعداده.

ويتميز طراز “إي. أم. بي-6100” بتقنية “ثري إل. سي. دي”، حيث يوفر شدة سطوع عالية ونظام صيانة وقائي متطور، ما يجعله ملائماً لقطاع الأعمال في الشرق الأوسط. كما يجمع هذا الطراز ما بين سهولة الصيانة وميزة متطورة لمراقبة الشبكة والحماية من الغبار إضافة لشدة سطوع تعادل 3500 شمعة. ويعتبر هذا الجهاز سهل التركيب وتتيح نسبة التقريب البصري بمعدل 1.6 مرة إجراء عرض واسع حتى في الأماكن الضيقة، حيث يمكن العرض على شاشة بقياس 60 بوصة من على بعد 1.8 متر. علاوة على ذلك، يشتمل هذا الطراز على فلتر كهرباء ساكنة جديد يتيح حمايته من الغبار وجزيئات الدخان بحيث يضمن دخول الهواء النظيف فقء الأمر الذي يساعد في الحفاظ على برودة الجهاز.

وأضاف الدلو: “تلائم الابتكارات التقنية الموجودة في الطراز “إي. أم. بي-1715” قطاعات الأعمال والتعليم في المنطقة وهي مخصصة لتوفر للمستخدمين مزيداً من الاعتمادية والمرونة وجودة العرض. وتعد إضافة شركتنا لتقنيتي العرض على شاشات متعددة ووصلة الناقل التسلسلي العام في هذا الطراز خطوة سباقة من نوعها على مستوى العالم. وتم تصميم الطراز “إي. أم. بي-6100” بناء على استطلاع آراء العملاء، الذين أعربوا عن رغبتهم بجهاز عرض ضوئي يتميز بموثوقيه وصيانة سهلة إضافة إلى حمايته من الغبار والدخان وقدرة على الربط الشبكي. ويلبي الطراز “إي. أم. بي-6100″ كافة احتياجات العملاء، حيث يوفر حلولاً متطورة ومرنة لقطاع الأعمال في المنطقة”.

  • 5528
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE