×
×

التجارة الإلكترونية تزدهر في بريطانيا في الكريسماس

من المتوقع أن ينفق البريطانيون نحو 7 مليار جنيه إسترليني (أي نحو 13.3 مليار دولار) على المشتريات عبر الإنترنت خلال فترة الاستعداد لإجازة الكريسماس، بزيادة 40 في المائة عن العام الماضي حسبما توقعت هيئة الوسائط التفاعلية في مجموعة التجارة، وقالت الهيئة أنه يتم إنفاق 4 مليون جنيه إسترليني في المتوسط كل ساعة في بريطانيا خلال الأسابيع العشرة التي تسبق 25 ديسمبر. كان البريطانيون قد أنفقوا في العام الماضي 5 مليار إسترليني، و3.3 مليار إسترليني في عام 2004.

ويرجع رئيس الهيئة ازدهار التسوق عبر الإنترنت إلى عدة عوامل منها تطور تقنيات مواقع الويب وزيادة وعي المستهلكين بجودة السلع عبر الإنترنت واتساع الاتصالات السريعة بالإنترنت على مستوى المنازل. فقد أصبحت الإنترنت وسيلة مضمونة للتسوق، حيث أصبح توفر المنتجات لحظيا النمط السائد لدى شركات التجارة الرائدة، ويستطيع العملاء تجهيز قوائم التسوق بكل ثقة، بدلا من تعليق الآمال على الذهاب إلى المكان فعليا.

تبدو الملابس هي قطاع النمو الأكبر، ولكن السلع الكهربية ما زالت تمثل نصيب الأسد من المبيعات بنسبة تساوي خمس مبيعات كل السلع عبر الإنترنت. وتزامن الإعلان عن الدراسة مع وصول واحد من أكبر السفن في العالم إلى بريطانيا تحمل نحو 45 ألف طن من اللعب والكتب وأجهزة الكمبيوتر وزينة الكريسماس قادمة إليها من الصين.
وقد عبر أحد المراقبين عن خوفه من أن ازدهار التجارة الإلكترونية سيسبب تأثيرا عكسيا على التجارة والتوظيف في الدول النامية.

  • 3287
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE