×
×

شركات التسجيلات تقاضي اثنين من الأولاد لتنزيلهم الموسيقى بشكل غير قانوني

بعد أن كانت الأم هي المتهمة أصبح الأولاد هم من في قفص الاتهام. هذه الجملة تلخص حال القضية التي أثارت بعض ردود الفعل في الولايات المتحدة. وهي القضية الخاصة بالأم باتريشيا سانتانجلو والتي اتهمته خمسة من شركات التسجيلات الأمريكية بتنزيل نحو 100أغنية من على الإنترنت بشكل غير قانوني.

ولكن من الواضح أن القضية دخلت منحنى جديد الآن. حيث قامت الشركات بتوجيه نفس الاتهام إلى اثنان من أولاد باتريشيا وهم ميشيل سانتانجلو وتبلغ من العمر 20 وكذلك أخوها روبرت الذي يبلغ من العمر 16 عام. وهو ما نفاه محامي العائلة الذي أكد للمحكمة أن الأم لا تعرف أي شيء عن عمليات التنزيل المزعومة. وقد كانت باتريشيا قد أثارت موجة من ردود الفعل في الولايات المتحدة عندما كذبت تلك المزاعم بل وأكدت أن الجهة الممثلة لشركات التسجيلات طالبتها بدفع مبلغ 7500 لكي لا تضع اسمها في عريضة الاتهام.

وفي محور حديثها أكدت أنها لا تعرف ما إذا كان أولادها قد قاموا بتنزيل الأغاني أم لا ولكنها على أي حال من الأحوال أكدت أن من يتحمل تلك المسئولية هي الشركات المصنعة للبرامج والتطبيقات التي تمارس القرصنة على عالم الموسيقى.

وتطالب شركات التسجيلات من خلال دعواها القضائية بتوجية إنذار قضائي للعائلة كما تطالب بالاعتراف بالأضرار الجسيمة الواقعة على الشركة من وراء عمليات التنزيل كما تطالب كذلك الطرف الأخر بدفع مصاريف المحاكمة. يذكر أن باتريشيا هي واحدة من آلاف تقاضيهم شركات التسجيلات بسبب القرصنة على تسجيلاتها من خلال شبكات وبرامج تبادل الملفات بين المستخدمين.

  • 2246
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE