×
×

صانعو الألعاب يقدمون منتجات ملحقة بمشغل الموسيقى

منذ ظهور مشغل الموسيقى الرقمي المتميز iPod ينظر إليه الأطفال باعتباره لعبة ضرورية، وهو ما دفع صانعي الألعاب إلى الاهتمام بهذا الجهاز المدهش في إعداد استراتيجيات التسويق.

بعد أن تأكدت شركات الألعاب عدم جدوى منافسة الشركات التقنية، أتخذت العديد من الشركات استراتيجيات حكيمة تهدف إلى السير إلى جانب الشركات التقنية والاستفادة من نجاحها عن طريق تقديم منتجات وألعاب ملحقة بالأجهزة التقنية. فبعد أن قدمت شركتي (Zizzle) و(Hasbro) ألعاب مناسبة يمكن إرفاقها بمشغل آبل المتميز، بدأ العديد من المنافسين السعي إلى تقديم منتجات يتم إرفاقها بمشغل الموسيقى تناسب أعمار الأطفال والمراهقين. وقد عرضت العديد من الشركات في معرض الألعاب العالمي الأمريكي العديد من الألعاب من هذا النوع مثل بعض الأدوات الموسيقية والإلكترونية والسماعات التي يتم إلحاقها بالمشغل. كذلك قامت شركة بيبي إنستن بإعداد ألعاب للأطفال الصغار منها ما يتيح للأباء الغناء مع أطفالهم أثناء قيام الأطفال بالنقر على الجهاز الملحق بالمشغل الموسيقي.

هذا ويرى العديد من المتخصصين أن جهاز iPod أصبح يمثل اللعبة الأولى في الأسواق، ويبلغ حجم مبيعات آبل من هذا الجهاز حوالي 42 مليون جهاز، منها 30 مليون جهاز خلال عام 2005. أما الأجهزة الملحقة من الحافظات الجلدية للجهاز إلى السماعات وغيرها من الألعاب التي يمكن إرفاقها به فتقدر مبيعاتها خلال العام الماضي بنحو 850 مليون دولار. بل إن صناعة الألعاب استغلت نجاح هذا الجهاز للمساعدة في علاج الانخفاض الملحوظ في مستوى مبيعات الألعاب التقليدية منذ عام 2003 فمبيعات الألعاب قد انخفضت بنسبة 3.6% في العام الماضي لتصل إلى 21.3 مليار دولار عنها في عام 2004 حيث كانت 22.1 مليار دولار. ويعلل المختصون هذا الانخفاض بأن الأطفال يريدون ويطمحون في الأجهزة الحقيقية ولا يرضون بالألعاب المشابهة للأجهزة الحقيقية.

  • 3749
  • مشغلات موسيقية
  • music-player-news
Dubai, UAE