×
×

تطوير تقنية جديدة تتيح التواصل الكلامي “بدون صوت”

يعكف العلماء حاليا في الإدارة القومية للطيران والفضاء على إجراء أبحاث مكثفة على تكنولوجيا جديدة تتيح للأفراد الكلام بدون تحريك شفاههم، وذلك في إطار برنامج ناسا “الحواس البشرية” لتطوير تقنية تساعد رواد الفضاء على الكلام بدون تحدث، فقد كان من المفترض أن يقوم فريق الأبحاث تحت إشراف الدكتور تشارلز جورجينسين بتصميم نظام تواصل يتم استخدامه خلال إنشاء محطة الفضاء الدولية، ولكنهم اكتشفوا أن التكنولوجيا قد يكون لها استخدامات عملية أخرى في الحياة اليومية.

فمن الممكن أن يستخدمها الأفراد الذين يعانون من ضعف أو عجز في الأحبال الصوتية، وكذلك موظفي الأمن وباقة أخرى من الاستخدامات العسكرية المحتملة. ولكن ما هو الكلام بدون تحدث؟ عبارة عن حديث غير مسموع يشبه تماما القراءة الصامتة، ولكن يتم وضع مجسات صغيرة في حجم الزر على عنق الشخص لتسجيل إشارات الأعصاب في الحلق، ثم يتم تحويل كل إشارات الأعصاب التي تستقبلها المجسات إلى معالج قبل إرسالها إلى كمبيوتر لتحليلها وترجمتها بشكل سليم إلى ألفاظ وكلمات مفهومة.

في الاختبار الأول الذي أجراه العلماء، تعرفت البرامج الخاصة على ست كلمات و10 أرقام من اللغة الإنجليزية، وتعرف البرنامج على الكلمات “stop” و”go” و”left” و”right” و”alpha” و”omega” بنسبة دقة 92 في المائة، وكذلك الأرقام من صفر إلى 9. أما الاختبار الثاني فسيركز على التحكم في الأجهزة الميكانيكية من خلال استخدام مجموعة بسيطة من الأوامر.

  • 1173
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE