×
×

جهاز (Sony PS3) يتفوق على جهازي (Xbox 360) و(Wii)

قد تتعثر شركة سوني أمام خصومها في المرحلة الأولى من سباق أجهزة الألعاب المتطورة، ولكن كل التوقعات تشير إلى أنها هي التي ستفوز بهذا السباق الضاري في النهاية. في نوفمبر المقبل ستبدأ شركة سوني ونينتيندو طرح أحدث أجهزتهما من مشغلات الألعاب وهما بلاي ستيشن 3 (PlayStation 3) ووي (Wii)، ليشعلا بذلك فتيل حرب منافسة شرسة مع مايكروسوفت التي طرحت بالفعل أحدث مشغلاتها للألعاب، وهو جهاز إكسبوكس 360 (Xbox 360).

يعزى المراقبون أسباب تعثر جهاز بلاي ستيشن 3 إلى إطلاقه في اليابان، وقلة الألعاب المتوافقة معه في دول العالم، ولكن الرسومات الواقعية ستمنحها عمرا أطول في السوق من نظيرتيها نينتيندو ومايكروسوفت، حيث ستظل تحافظ على قدرتها التنافسية، حتى عندما تندلع حرب شرسة بين مشغلات الألعاب وأجهزة الكمبيوتر في عام 2010، كما يتوقع الكثيرون، ومن المحتمل أن تزيد مبيعات الجهاز في كل مرة تخفض فيها الشركة السعر، ومن المعروف أن تكاليف أجهزة التصنيف تنخفض مع زيادة الإنتاج، مما يجعل مصنعي ومطوري الألعاب يخفضون الأسعار لزيادة الطلب على منتجاتهم.

يتوقع الخبراء بيع 4.13 مليون وحدة من جهاز بلاي ستيشن 3 في جميع أنحاء العالم في العام التجاري الحالي الذي ينتهي في مارس 2007، وتهدف شركة سوني نفسها إلى تسويق 6 مليون وحدة خلال نفس الفترة. بالنسبة لشركة نينتيندو، يتوقع لها الجميع بيع 5.47 مليون وحدة من جهاز (وي) قبل مارس المقبل. وتقول شركة سوني بأن السعر المتوقع لمشغل الألعاب بلاي ستيشن الذي يمتاز بقرص صلب سعته 20 جيجابايت ومشغل أقراص بلو راي (Blu-ray) عالية الوضوح بسعر لا يتجاوز 499 دولارا في الولايات المتحدة أي ضعف سعر جهاز (وي) تقريبـًا.

على المدى البعيد يتوقع الخبراء تفوق جهاز بلاي ستيشن 3 على كل من جهاز وي وإكس بوكس 360، بفضل الرسومات الواقعية ووفرة برامج الألعاب التي ستتوافق معها مع مطلع عام 2007.ترى التوقعان أنه في نهاية 2009، يتوقع بيع 34 مليون وحدة من جهاز بلاي ستيشن 3 و25 مليون وحدة من جهاز وي، وبيع 28 مليون وحدة من أجهزة إكس بوكس 360.

  • 3489
  • ألعاب إلكترونية
  • online-pc-games
Dubai, UAE