×
×

بنكيو توقف دعمها المالي لشركة الهواتف المحمولة سيمنز

أعلنت الشركة التايوانية بنكيو أنها توقفت عن تمويل شركة الهواتف المحمولة التابعة لها والتي تتخذ من ألمانيا مقرًا لها، سيمنز. وبعد وقت قصير من هذا الإعلان، أعلنت شركة سيمنز عن تعسرها ماليًا.

ولقد أعرب رئيس شركة بنكيو واي لي عن أسفه لهذا القرار قائلاً “لقد استثمرنا مبلغًا كبيرًا وجهدًا ضخمًا منذ أكتوبر 2005 في شركة الهواتف المحمولة الألمانية التابعة لنا. حيث عملنا جنبًا إلى مع زملائنا الألمانيين من البداية ونجحنا في تحقيق عدد من الإنجازات. وعلى الرغم من التقدم الذي أحرزناه في خفض التكاليف والنفقات، إلا أن الخسائر الفادحة اضطرتنا إلى اتخاذ هذا القرار المؤسف.”

ومن المتوقع أن يؤثر ذلك على أعمال شركة بينك في ألمانيا، بما في ذلك ميونيخ وبوخلت وكامب لينتفورت. وتخضع الشركات الأخرى في البرازيل والدول الأخرى لمراجعة شاملة لأوضاعهم المالية. يذكر أن شركة بينك ستتابع أعمالها في مجال الهاتف المحمول في أسواق معينة معززة من البحث والتطوير وعمليات التصنيع في آسيا.

للحصول على تحليل إضافي حول الآثار المترتبة على إغلاق شركة سيمنز الألمانية، يُرجى الرجوع إلى موقع spiegel الألماني http://www.spiegel.de/international/spiegel/0,1518,440049,00.html والذي يتناول هذا القرار من منظور ألماني.

  • 843
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE