×
×

سيمنز لصناعة الهاتف المحمول تواجه شبح الإغلاق في ألمانيا

تواجه شركة سيمنز لصناعة الهاتف المحمول التي كانت تابعة لمجموعة سيمنز الالمانية العملاقة للصناعات الالكترونية والهندسية شبح الاغلاق في المانيا بعد اعلان شركة بينك كورب التايوانية التي اشترت سيمنز للهاتف المحمول منذ اقل من عام عزمها التقدم بطلب للسلطات الالمانية لإشهار افلاس شركة الهاتف المحمول.

ويواجه حوالي 3000 عامل في الشركة الالمانية المملوكة للشركة التايوانية شبح فقدان وظائفهم في حالة اغلاق المصانع بالمانيا.

وكان مجلس ادارة بينك كورب قرر الخميس وقف ضخ اي استثمارات جديدة في شركة بينك موبايل التي تولت ادارة قطاع سيمنز للهاتف المحمول في المانيا نتيجة ضعف ادائها وعجزها عن مواجهة المنافسة العالمية في عالم انتاج الهواتف المحمولة.

وتعتزم بينك مواصلة انتاج هواتف بينك – سيمنز في مصانعها بآسيا.

وكانت شروط بيع سيمنز الى بينك تتضمن احتفاظ العمال الالمان بوظائفهم حتى منتصف العام الحالي.

  • 5300
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE