×
×

خدمة الـ (DSL) تشهد نمواً كبيراً في مختلف أنحاء العالم

أشارت منظمة (DSL Forum) أن الاستخدام العالمي لتقنية بالاتصال السريع بالإنترنت (DSL) قد شهد نمواً بمعدل 38% ، ما يعادل نحو 164 مليون مستخدم، وذلك لغاية 30 من يونيو الماضي، متأثراً بالإقبال الكبير على استخدام هذه التقنية في القارة الأوروبية.

حيث شهدت القارة الأوروبية في العام الماضي زيادة كبيرة في عدد المشتركين في خدمة (DSL) بلغت 18 مليون مستخدم، أي ما يعادل زيادة قدرها 45%، ليصل إجمالي عدد المشتركين في أوروبا إلى 56 مليون مستخدم، والذين يشكلون أكثر من ثلث مستخدمي (DSL) في العالم.

وترجع أسباب تلك الزيادة الكبيرة في السنوات القليلة الماضية إلى التطور التكنولوجي الذي شهدته الخدمة مما ساهم بشكل كبير في خفض أسعارها وبالتالي انتشارها على نطاق واسع.

أما بالنسبة لقارة أمريكا الشمالية فإن خدمة الكابل هي السائدة حيث أن أكثر من مستخدمي الإنترنت بتبنوننها لدى اتصالهم بالإنترنت. وعلى الرغم من ذلك فأن العام المنصرم والمنتهي في يونيو الماضي شهد نمواً كبيراً في استخدام خدمة (DSL ) تفوقت به على معدلات نمو باقي الخدمات الأخرى مثل الكابل والمودم، حيث وصل معدل النمو إلى 31%.

كما شهد منطقة آسيا/الباسيفيك نمواً بمعدل 9.5%، حيث وصل عدد المستخدمين إلى 29.8 مليون مستخدم. أما بالنسبة للجنوب والجنوب الشرقي من القارة الآسيوية فقد وصل معدل النمو إلى 57%، (نحو 36.2 مليون مستخدم)، والذي يعتبر أكبر معدلات النمو ويعود ذلك إلى النمو الكبير في عدد المشتركين في خدمة (DSL) الذي شهدته الصين (11.6 مليون مستخدم جديد).

وشهدت أمريكا اللاتينية العام الماضي اشتراك نحو 3 مليون مستخدم ليصل إجمالي عدد المستخدمين إلى 8.6 مليون. من جهة أخرى، شهدت منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا اشتراك 1.75 مليون مستخدم جديد في خدمة (DSL) ليبلغ إجمالي عدد المستخدمين فيهما إلى 3.8 مليون.

  • 3278
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE