×
×

“اتصالات” تساهم في تحقيق البنى التحتية للحكومة الإلكترونية في رأس الخيمة

تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ سعود بن صقر القاسمي، ولي عهد ونائب حاكم إمارة رأس الخيمة لتطوير الأداء الحكومي وإطلاق المرحلة الثانية من مشروع الحكومة الإلكترونية للإمارة، عملت مؤسسة الإمارات للاتصالات “اتصالات” على تقديم خدمات شبكات الإنترنت لأغلب الدوائر الحكومية، ما يمكن من ربط هيئة الحكومة الإلكترونية بتسع دوائر حكومية محلية أخرى عبر شبكة نقل البيانات، وتأهيل ربط هيئة الحكومة الإلكترونية أيضاً ببعض الدوائر التابعة للمؤسسات الحكومية الاتحادية كهيئة الكهرباء والماء وشرطة مرور رأس الخيمة وغيرها.

وقال حميد سلطان السويدي، مدير عام “اتصالات” رأس الخيمة: “يجري حالياً مناقشة توفير خدمات الدفع الإلكتروني للجمهور عبر بوابة حكومة رأس الخيمة الخدماتية وذلك باستخدام حلول بطاقات الائتمان البنكية وخدمات الـ “إيزي باي” وتوفير طريقة مثالية لإجراء عمليات الدفع الإلكتروني وذلك عبر حلول الـ (BizDirect) الآمنة من “اتصالات” والتي ستمكن بوابة حكومة رأس الخيمة الإلكترونية من خصم المستحقات من الحسابات الشخصية لجمهور المتعاملين والتحويل الآمن لحسابات الدوائر المعنية.”

وأضاف: “إننا نعمل حالياً على تزويد الهيئة بكافة المعلومات التي لدينا والمتعلقة بخدمات وباقات الرسائل النصية القصيرة لتسهيل عملية التواصل مع جمهور المواطنين والمقيمين، كما أن التنسيق جارٍ لإدراج خدمه

اتصالات (e4me) على موقع البوابة الإلكترونية لرأس الخيمة وهي إحدى الخدمات التي توفرها “اتصالات” للجمهور بهدف تسهيل عملية دفع فواتير الهاتف وطلب بعض الخدمات المقدمة من “اتصالات” عبر الإنترنت.”

هذا ويجري العمل حاليا لربط بوابة الـ B2B التابعة لـ “اتصالات” مع هيئة الحكومة الإلكترونية وذلك لتقديم حلول الربط الآمن مع المؤسسة لتأمين الدخول إلكترونياً وعبر شبكة الإنترنت لإجراء التعاملات مباشرة في مجالات إدارة الحسابات الشاملة والاستعلام وعرض وتسديد الفواتير والاشتراك في الخدمات الإضافية ومتابعة الطلبات والإبلاغ عن الأعطال ومتابعتها.

ومن ناحيته، قال الدكتور هاشم الرفاعي، مستشار الحكومة للتقنية والمعلومات، مدير عام هيئة الحكومة الإلكترونية/ رأس الخيمة: “إن مشروع الحكومة الإلكترونية وبالتعاون مع اتصالات يهدف إجمالا لإعداد بنية تحتية شاملة لتوفير الخدمات التي من شأنها تقديم تسهيلات للمواطنين والمقيمين والشركات المحلية والعالمية، إضافة إلى تشجيع الاستثمار والسياحة وذلك عن طريق توفير الخدمات عبر شبكة الإنترنت العالمية مما يساهم في وضع رأس الخيمة على الخارطة العالمية للحكومات الإلكترونية في مجالاتها المعلوماتية والاتصالاتية والخدماتية والجغرافية”.

وأضاف: “نشكر مؤسسة الإمارات للاتصالات دعمها الهادف للهيئة، والذي يعكس التعاون البناء نحو انخراطنا سواء في أنشطة الحكومة وممارساتها المختلفة وخاصة تلك التي من شأنها تحقيق الريادة الإلكترونية للدولة ووضعها في مصاف الدول المتقدمة في مجال تسهيل عمليات الحكومة إلكترونياَ.”

ومن الجدير بالذكر أن لـ “اتصالات” تاريخ حافل بالعديد من المساهمات التي تدعم تطبيق الأنظمة والحلول الإلكترونية في الدولة. فقد قامت المؤسسة من قبل بالتعاون في مجال دعم البنى التحتية لمشروع الحكومة الإلكترونية في إمارة دبي، كما استطاعت “اتصالات” خلال العقود الثلاثة الماضية من المضي قدماً في النهوض بمستوى الخدمات المقدمة في الدولة، فحسب تقرير تكنولوجيا المعلومات العالمي المنبثق عن المنتدى الاقتصادي العالمي، وصل قطاع الاتصالات في الدولة إلى مراتب متقدمة عالمياً ليحتل المرتبة 23 عالمياً متقدماً على دول مثل كوريا وإيطاليا وبلجيكا والأول عربياً في مجال الجاهزية الشبكية ومدى الاستفادة المحققة من تلك الشبكات.

  • 5189
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE