×
×

مجموعة مكتوب تطلق “عربي.كوم” أول محرك بحث عربي على المستوى العالمي

اعلنت مجموعة مكتوب، التي تمتلك مكتوب.كوم الموقع العربي الأكثر شعبية على الانترنت، عن طرحها اليوم لنسخة بيتا من “عربي.كوم” www.araby.com أول وأقوى محرك بحث عربي على شبكة الإنترنت يستخدم قواعد اللغة العربية في عمليات ونتائج البحث. ويعد هذا المشروع الذي طورته مجموعة مكتوب وتبلغ ميزانيته ملايين الدولارات زواره بنتائج بحث مذهلة ومتفوقة.

يفهرس “عربي.كوم” جميع المواقع العربية على الإنترنت، والتي يتجاوز عددها عشرات الملايين من الصفحات. فعند إعطائه أمرا بالبحث، يقوم “عربي.كوم” بعرض النتائج الأكثر قربا إلى المعنى المطلوب من خلال بحث متطور جدا يعتمد على الحسابات الرقمية الدقيقة خلافا لمواقع الادلة العربية التي تعمل من خلال لائحة مواقع محدودة جدا. ويعتمد “عربي.كوم” على أحدث التقنيات في عمليات البحث من خلال استخدامه لمئات أجهزة الخوادم (Servers) وأحدث البرامج التي تمكّن المستخدم من الدخول إلى كافة المواقع والصفحات العربية الموجودة على الإنترنت في ثواني معدودة.

وفي هذا السياق يقول السيد سميح طوقان، المدير التنفيذي لمجموعة مكتوب:” نحن سعيدون جداً لإطلاق “عربي.كوم” للمستخدمين حول العالم. فسيأتي “عربي.كوم” بميزات عديدة لتحسين عملية التصفح عبر الإنترنت. في المرحلة الأولى سيتم إطلاق نسخة بيتا حيث ستخضع في الأشهر القليلة القادمة إلى تعديلات لتحسين الخدمات لتشمل تطوير قدرة البحث باللغة العربية وزيادة أقسام البحث إستنادا لردة فعل المستخدمين، ونقوم بهذا كله لمحاولة تقديم الأفضل في مجال تكنولوجيا البحث لعملائنا.”

ويتميز “عربي.كوم” بقدرته للتعرُف على أشكال لغوية متعددة للكلمة العربية في عملية البحث مما يساعد في الحصول على نتائج دقيقة. وذلك يميزه عن المواقع الأخرى التي تبحث الكلمة كما هي. ويتفوق “عربي.كوم” أيضا على المواقع العالمية من عدة نواحي في ما يتعلق بالبحث باللغة العربية. على سبيل المثال يتعرف المحرك على كافة تركيبات اللغة العربية، وأيضا يصحح الأخطاء اللغوية ويقترح على المستخدم كلمات أخرى ذات صلة في المعنى أو التركيبة.

ويقول السيد طوقان في هذا الخصوص:” “عربي.كوم” هو منتوج من العالم العربي ويستطيع إستيعاب اللغة العربية أفضل من أي محرك بحث عالمي يقدم خدمة البحث باللغة العربية”. ويضيف طوقان:”نحن واثقون أن هذه القدرة المميزة وحدها ستجعل “عربي.كوم” محرك البحث المفضل لدى كافة المتكلمين باللغة العربية.”

وسيضم “عربي.كوم” مجموعة من أقسام البحث المتخصصة التي يستطيع المستخدم البحث عبرها بكل سهولة. والأقسام التي سيشملها هي الأخبار، الإسلام، المنتديات، المدونات، والصور.

ويضيف السيد طوقان قائلا:” إنطلاقا من معرفتنا العميقة بحاجات و متطلبات المستخدم العربي، فقد خصصنا هذه الأقسام المتنوعة والمتخصصة. فنحن ملمين بمتطلبات السوق العربي أكثر من أي منافس عالمي في هذا المجال، مما يمكننا من تقديم خدمات تتناسب ومتطلبات المستخدم المحلي ليستفيد منها بالكامل. فلنأخذ البحث في قسم الإسلام على سبيل المثال.” لإرضاء الملايين من المستخدمين حول العالم المهتمين بالبحوثات والمواقع والصفحات الإسلامية، فقد أنشأنا قسم بحث خاص بالإسلام يتضمن مواضيع مركزة عديدة نذكر منها القرآن الكريم، المنتديات الإسلامية، والأبحاث الإسلامية، مما سيتيح الفرصة للمستخدمين الإستفادة من جميع محتويات المواقع الإسلامية على الإنترنت.

وأيضا فأن البحث في قسم الأخبار هو نتيجة الإتيان بمصادر اخبارية عربية موثوقة منتقاة من قبل القائمين على محرك البحث أنفسهم. هذا بالإضافة إلى البحث في المدونات و المنتديات اللذان يمثلان قسصا كبيرا من المحتويات العربية على الأنترنت. وسيتمكن مستخدمي “عربي.كوم” من البحث عميقا في هذه المحتويات ومتابعة الملايين من النقاشات والمدونات الموجودة على الإنترنت.

والجدير بالذكر أن “عربي.كوم” هو جزء من مجموعة مكتوب الذي يضم مجموعة كبيرة من المواقع والمستخدمين ولديه أكثر من 4 ملايين مشترك. وفي هذا الإطار يقول عصام بايزيدي، رئيس قسم تطوير المنتوجات في “عربي.كوم” :” سيتمكن “عربي.كوم” من الإستفادة من قاعدة مستخدمين كبيرة جدا كونه جزء من مجموعة مكتوب. في الوقت نفسه نحن واثقون أنه في وقت قريب سينمّي “عربي.كوم” شعبية كبيرة بالنسبة للمستخدمين العرب في كافة أنحاء المعمورة.” ويضيف بايزيدي مختتما:”هدفنا من إنشاء هكذا مشاريع هو تقديم للمستخدم العربي الخدمات العالية المستوى التي يتمتع بها المستخدم العالمي في صيغة تتناسب مع احتياجاته الخاصة.”

  • 5186
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE