×
×

حجم سوق البرامج الأمنية يرتفع بشكل كبير في عام 2005

كانت الطفرة الكبيرة في مبيعات برامج مكافحة الفيروسات هي بمثابة طوق الأمان للسوق الأمني التكنولوجي في العام 2005 وتلك المبيعات ساعدت في الارتقاء بحجم هذا السوق بنسبة وصلت إلى 14.8% وذلك كما أكدته أحدث تقارير مؤسسة Gartner.

وبلغت تعاملات هذا السوق في العام 2005 نحو 7.4 بليون دولار أو ما يعادل 3.94 بليون جنيه إسترليني وهو الرقم الذي يوضح النمو الكبير لهذا القطاع حيث أن حجم أعمال هذا السوق في العام 2004 بلغ نحو 6.4 بليون دولار فقط.

أما بالنسبة للدخل الإجمالي من مبيعات برامج مكافحة الفيروسات في العام 2005 فقد بلغ نحو 4 بليون دولار أو ما يعادل 2.1 بليون جنيه إسترليني وهو الرقم الذي يمثل 54.3% من إجمالي حجم صناعة برامج وتطبيقات الحماية الإلكترونية.

وعلى صعيد أخر واصلت سيمنتك Symantec ريادتها في هذا السوق وبلغ نصيبها من مبيعات برامج مكافحة الفيروسات نحو 53.6 % أما نصيبها في السوق العالمي للتقنيات الأمنية فقد بلغ نحو 32.2%. وأكدت المحللة نيكول لاتمير ليفينجستون كبيرة المحللين في مؤسسة Gartner أن المصروفات الأمنية كانت أحد أهم أولويات المنظمات والشركات في العام 2005 وأشارت إلى توقعاتها بمزيد من النمو في هذا المجال نظراً للتحديات والمخاطر التي تتطور باستمرار.

وفي خضم حديثها أكدت نيكول أن النزعة الأمنية التكنولوجية بدأت في التغير بالفعل وأصبح المستخدم مهتماً بالحصول على حزمة من البرامج الأمنية والتي تعمل سوياً في إطار واحد وأكدت أن فرصة وجود برامج مكافحة فيروسات أو برامج جدران حماية منفردة أصبحت محدودة للغايةً. وذلك راجع على حد قولها لأن طبيعة المخاطر أصبحت أكثر شمولية ولذلك بدأت الشركات في الاتجاه إلى إنتاج حزم أمنية شاملة وبأسعار مميزة.

  • 1582
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE