×
×

سوني تزيح الستار عن كاميرا فيديو جديدة

أزاحت شركة سوني الستار عن أحدث منتجاتها من كاميرات الفيديو من خلال كاميرا HDR-FX7. وتتميز كاميرا الفيديو الجديدة هذه بدقة 1080i الفائقة الجديدة فضلاً عن إنها مزودة بشرائح CMOS بدلاً من CCD التي يشيع استخدامها في كاميرات الفيديو.

وتهدف الشركة إلى تمييز كاميرا الفيديو HDR-FX7 المزودة بتقنية حساس ClearVID CMOS ثلاثي الشرائح. ولقد تم تخصيص كل شريحة من الشرائح الثلاثة لقناة RGB منفصلة – رقائق خضراء وزرقاء وحمراء المستخدمة في التقاط ألوان مرئية في صورة واحدة.

ومن المعروف عن شرائح CMOS أنها تستهلك طاقة أقل وتحافظ على جودة الصورة حتى عندما يؤدي طول الاستخدام إلى رفع درجة حرارة الشريحة. ولكن، استهلاك الطاقة المحسن بواسطة حساسات CCD (حساسات الصور التي تحول الإشارات التناظرية إلى إشارات رقمية وتنتج تشويش مرئية أقل) قد أثارت بعض التساؤلات حول تأكيد بأن شرائح CMOS.

وتعليقًا على كاميرا الفيديو الجديدة، صرحت ليندا فولو، مديرة التسويق منتجات كاميرات الفيديو بشركة سوني قائلة “ستنال كاميرا الفيديو الجديدة إعجاب مستخدمي كاميرات الفيديو المحترفين وذلك بفضل لقطات الفيديو الأغنى وطبيعية المنظر، خصوصًا عند التصوير بالخارج. وأشارت أيضًا إلى “فترات التسجيل الطويلة والتصوير المحمول المطور.”

يذكر أنه لطالما تم استخدام شرائح CMOS لفترة طويلة في الكاميرات الثابتة الرقمية، لكنها نادرًا ما تستخدم في كاميرات الفيديو.

وسيجد مستخدمي كاميرات الفيديو (حتى المحترفين منهم) أنفسهم حيارى أمام كاميرا HDR-FX7 (3500 دولار) وطراز HDR-FX1 السابق وذلك للاختلاف الطفيف بين مزايا كلا منهما. فكلا الكاميراتين بهما إمكانية الخرج وتسجيل 1080Ihdv وخيار التثبيت كابل أحادي وملائم من خلال واجهة HDMI. كما يتسنى لمصنعي الأفلام تسجيل فيديو قياسي الدقة على أشرطة الفيديو الرقمية الصغرى القياسية.

ولكن كاميرا الفيديو HDR-FX7 الجديدة يقل وزنها عن كاميرا HDR-FX1 بنسبة 25% تقريبًا كما إنها مضغوطة أكثر بنسبة 40%. مما يجعل منها مثالية أكثر لمصنعي الأفلام.

  • 3095
  • كاميرات رقمية
  • digital-camera-news
Dubai, UAE