×
×

افتتاح المؤتمر الإقليمي الأول لتكنولوجيا المعلومات في مصر

أعلن المهندس سامح فهمي وزير البترول أن شركات قطاع البترول‏(‏ بتروجت وإنبي وخدمات البترول البحرية‏)‏ تقوم حاليا بتنفيذ خطة للتوسع في تنفيذ مشروعات بترولية خارج مصر لكبري مؤسسات وشركات البترول في الدول العربية وذلك بعد أن اكتسبت الخبرات التكنولوجية والفنية التي أهلتها للفوز في منافسات قوية مع كبري الشركات الدولية في المناقصات العالمية حيث بلغت قيمة حجم أعمالها خلال السنوات الخمس الماضية‏14‏ مليار جنيه في‏9‏ دول عربية هي السعودية والكويت وقطر وسوريا والأردن واليمن والسودان والجزائر وليبيا تتضمن نحو‏9.3‏ مليار جنيه في عام‏2006‏ فقط‏.‏ جاء ذلك خلال افتتاح وزير البترول أمس المؤتمر الاقليمي الأول لتكنولوجيا المعلومات في صناعة البترول والغاز الذي نظمته مؤسسة إنفوكاست بالتعاون مع قطاع البترول‏.‏ وأوضح الوزير أن صناعة البترول والغاز تعتمد بالدرجة الأولي علي تطبيق التكنولوجيا الحديثة في جميع مجالات صناعة البترول والغاز من بحث واستكشاف وإنتاج ونقل وتوزيع ومعالجة وتصنيع المنتجات‏,‏

مشيرا إلي حرص وزارة البترول علي أن تكون مواكبة التطور التكنولوجي أحد أهم الأهداف الاستراتيجية لها لما له من تأثير إيجابي علي دعم وزيادة الاحتياطيات البترولية والإنتاج وتحقيق الاستخدام الأمثل للطاقات والموارد المتاحة وزيادة القدرة علي المنافسة في الأسواق العالمية والارتقاء بمعدلات النمو الاقتصادي‏.‏

وأوضح الوزير أن قطاع التبرول كان له السبق دائما في نقل وإستيعاب وتطبيق التكنولوجيا الحديثة في مجال صناعة البترول والغاز في إطار استراتيجية للنهوض بهذه الصناعة‏,‏ وأشار إلي قيام قطاع البترول مؤخرا بتطوير وإنشاء مركز التحكم القومي لشبكات الغاز الطبيعي‏(‏ ناتا‏)‏ الذي يعد واحدا من أحدث مراكز التحكم والمراقبة وأكثرها تطورا علي مستوي أفريقيا والشرق الأوسط ويغطي شبكة الغاز بالكامل علي مستوي مصر بدءا من مواقع إنتاجه وانتهاء بالمستهلكين الرئيسيين من محطات توليد الكهرباء والمصانع الكبري‏.‏ بالإضافة إلي المراقبة والتحكم في كميات الغاز المخصصة للتصدير سواء عن طريق خط الغاز العربي الذي يمتد عبر سيناء والأردن وحتي الحدود الأردنية السورية ومصانع الإسالة بادكو ودمياط‏.‏

وأشار الوزير إلي التعاون والتنسيق المستمر بين وزارة البترول ووزارة الاتصالات منذ انشائها في عام‏1999‏ واستمرار هذا التعاون الذي كان من أهم نتائجه مشروع استغلال كابلات الألياف الضوئية المصاحبة لخطوط أنابيب الشبكة القومية وخط الغاز العربي واستخدامها في نقل البيانات والمعلومات‏.‏ ودعا الوزير إلي عقد المؤتمر الثاني لتكنولوجيا المعلومات تحت رعاية الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء واضفاء الصبغة الدولية عليه ليشمل نواحي أوسع لصناعة تكنولوجيا المعلومات إحدي أهم الصناعات علي المستوي العالمي‏,‏

كما أشار الوزير إلي حرص قطاع البترول علي تكوين الكوادر الفنية المتخصصة القادرة علي استيعاب التكنولوجيات الحديثة في مجال صناعة البترول وتكنولوجيا المعلومات‏.‏ مشيرا إلي التنسيق الذي تم مع شركة بتروناس الماليزية العالمية لإيفاد مجموعتين من الطلبة المتفوقين بواقع‏20‏ طالبا وطالبة لكل مجموعة للدراسة بماليزيا بجامعة بتروناس المتخصصة من خلال منحة تتحملها مناصفة وزارة البترول وشركة بتروناس ليكونوا نواة لجيل قادر علي استكمال مسيرة التطوير في صناعة البترول والغاز خلال المرحلة المقبلة ومن جانبه قال د‏.‏ أنس فوزي رئيس مؤسسة انفوكاست إن‏100‏ شركة عالمية وعربية ومصرية ونحو‏1000‏ من خبراء الصناعة شاركوا في أعمال المؤتمر والمعرض المصاحب وأوضح أن المؤتمر ناقش العديد من الجوانب الخاصة باستخدام أحدث تكنولوجيا صناعة المعلومات‏,‏ والعديد من التجارب لكبري الشركات العالمية .

  • 5123
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE