×
×

معدلات جرائم الإنترنت تفوق التوقعات في اليابان

سجلت جرائم الإنترنت في اليابان أعلى معدلاتها في الستة شهور الأولى من العام الحالي وذلك كمؤشر على ازدياد محاولات الغش بالمزادات المقامة على الإنترنت.

هذا وقد أكدت هيئة الشرطة الوطنية باليابان أنها قد سجلت 1802 جريمة تم ارتكابها من خلال الإنترنت في النصف الأول من عام 2006 وهو ما يعني ازدياد هذه النسبة بمقدار 11.8% عن نفس الفترة في العام الماضي.

وأغلب أنواع الجرائم التي تم ارتكابها تعتمد على الغش وزادت نسبة هذا النوع بمقدار 9% عن العام الماضي حيث وصل عدد هذه الحالات إلى 733 حالة. وترتبط 90% من حالات الغش بالمزادات على الإنترنت.

وتشهد صناعة المزادات على الإنترنت تطورًا كبيرًا بشكل عام وخصوصًا بعد دعم عمالقة الإنترنت اليابانيين من كبار مشغلي شبكات الهواتف المحمولة كشركة NTT DoCoMo لياهو قائد المزادات على الإنترنت.

ومن أنواع الجرائم الأخرى الأكثر انتشارًا، جرائم البيع أو محاولات بيع منتجات زائفة تحت اسم ماركات عالمية بمزادات الإنترنت وزادت هذه الحالات بنسبة 112% بما يعادل 106 حالة.

وزادت الجرائم المتعلقة بالجنس بنسبة 18.2% بما يعادل 169 وهي تتضمن استغلال الأطفال بعرض صور إباحية والعديد من الجرائم بمواقع المقابلات وغيرها.
هذا وتقول الجهات المسئولة بأن وسط تصاعد معدلات الجريمة على الإنترنت أصبح الأفراد أيضًا أكثر حرصًا من قبل وأكثر تشككًا.

  • 3274
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE