×
×

استمرار تناقص مبيعات أجهزة الكمبيوتر الكفية

أكدت أحد شركات البحث بالأسواق استمرار تناقص مبيعات أجهزة الكمبيوتر الكفي للربع السنوي العاشر على التوالي. يرجع ذلك إلى حد كبير إلى تحول السوق نحو أجهزة الهواتف المتقدمة التي تقدم العديد من الإمكانات المشابهة لأجهزة الكمبيوتر الكفية.

أوضح البحث أن عدد الأجهزة الكفية التي تم بيعها في الربع الثاني من عام 2006 تناقصت بنسبة 26.3% عن نفس الفترة العام الماضي وبلغت عدد الوحدات التي تم بيعها 1.4 مليون. وتم بيع 2.9 مليون وحدة في النصف الأول من العام الحالي بما يقل بنسبة 21.4% عن عنه في النصف الأول من عام 2005 حيث كان قد تم بيع 3.7 مليون جهاز في هذه الفترة.

ويعرف المتخصصون الأجهزة الكفية بأنها أجهزة في حجم الجيب قادرة على القيام بأدوار أجهزة الكمبيوتر المتحركة أو العادية ولاتحتوي على الخدمات الهاتفية. ويمكن لهذه الأجهزة أن تحتوي على إمكانية الوصول إلى الإنترنت والاتصال النصي وتحميل التطبيقات وتشغيلها وتخزين بيانات المستخدمين وقوائم جهات الاتصال ودفاتر الهاتف والعناوين والتقويم.

وخلال العامين ونصف الماضيين قام المصنعين بالتركيز على الهواتف المتحركة التي تحتوي على الكثير من الخصائص المشابهة لتلك الإمكانات السابقة. ويتوقع المتخصصون استمرار الإنخفاض في سوق الأجهزة الكفية إلى فترة ثم عودة هذه الأجهزة إلى الزيادة مرة أخرى. ولكي يحدث هذا يجب على المختصين اكتشاف أسواق جديدة وتطوير الأجهزة من حيث الإمكانات والاستخدامات.

يذكر أن أعلى خمسة شركات منتجة لهذه الأجهزة قد شهدت انخفاضًا ملحوظًا في مبيعاتها وهي على الترتيب شركات بالم وHP وديل وMio وAcer.

  • 3271
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE