×
×

عمالقة الهواتف المحمولة يعكفون على تطوير تقنية الجيل الرابع

اجتمعت العديد من الشركات المصنعة للهواتف المحمولة علاوة على الشركات التي تقوم بتقديم خدمات الهواتف المحمولة في اليوم الأول من سبتمبر في محاولة منهم لتطوير تقنية جديدة تساعد الهواتف المحمولة للوصول إلى آفاق بعيدة لم تستطيع تقنية الجيل الثالث الوصول إليها.

وقد أكدت التقارير أن التقنية المرتقبة التي أطلقوا عليها اسم تقنية الجيل الرابع أو 4G ما زالت حتى الآن في طور التجريب وأكدت التقارير كذلك أن تلك التقنية الجديدة ستفتح الباب أمام إقامة اتصال متبادل بين طرفين مختلفين من خلال الصوت والفيديو وكذلك البيانات وهو ما كان أمراً مستحيلاً مع التقنية السابقة وهو ما أكدته الشركات في مؤتمر Samsung 4G Forum.

كما أكدت المصادر أن تلك التقنية الحديثة ستفتح الباب أمام المستخدمين للاستمتاع بالخدمات التي توفرها لهم الحاسبات الشخصية وذلك من خلال خدمة الاتصال السريع بالإنترنت. ويؤكد علي تاباسي نائب مدير قطاع التقنيات في شركة Sprint Nextel أن تقنية الجيل الرابع ستوفر للمستخدمين سرعة عالية لنقل البيانات وسيكون التركيز في هذه التقنية كبيراً على كل من الجانب المرئي والمعلوماتي وأكد أن ما قبل الجيل الرابع كان يركز على الجانب الصوتي من الأمر.

وتؤكد العديد من التقارير أن الشركات أنفقت بلايين الدولارات لتطور شبكاتها المحمولة لتطوير الخدمات المختلفة بما فيها الفيديو والصور والعديد من الخدمات الأخرى ويأملون من وراء هذا التطوير أن يحصلون على عوائد كبيرة وهو الأمر الذي لم يتحقق نظراً لعدم الإقبال على تلك الخدمات وهذا راجع إلى العديد من الأسباب. حيث أن نمو شبكات الجيل الثالث لم يكن على المستوى المتوقع. ويري العديد من المحللين أن تقنية الجيل كانت عبارة عن فشل كبير حيث أن الشركات أنفقت كثيراً على تطويرها ولم تحصد الكثير الأرباح المتوقعة.

وهو الأمر الذي أكده كيم كي هو المسئول في شركة سامسونج والذي أكد أن تقنية الجيل الثالث هي عبارة عن فشل كبير لشركات الهواتف المحمولة حيث أكد أن السوق لم يستجيب لتلك التقنية وهو ما جعلها تقنية غير مفيدة. وها هي كريستين رين المسئولة في شركة Cingular Wireless تؤكد على عدم جدوى تقنية الجيل الثالث وأكدت أن الشركات المجتمعة في هذا المؤتمر يجب أن توضح كيفية إدخال تلك الخدمات عبر بوابة تقنية الجيل الرابع المرتقبة وأكدت أنه في حالة عدم حدوث هذا الأمر فأن تقنية الجيل الرابع ستكون بلا أي جدوى.

وبالنظر إلى شركة NTT DoCoMo اليابانية سنرى أنها من بين الشركات التي تسعى للحصول على مزيد من الفائدة من وراء تقنية الجيل الثالث والتي أكدت في كلمتها أن مشتركيها الذين يستخدمون خدماتها المعتمدة على تقنية الجيل الثالث والمعروفة باسم FOMA يشكلون نصف العدد الإجمالي لمشتركي الشركة. وأكد الاتحاد الدولي للاتصالات ITU أن تقنية الجيل الرابع ستساهم في رفع معدل نقل البيانات ليصل إلى 100 ميغا بايت في الثانية الواحدة وذلك أثناء حركة المستخدم أما في وضعية الثبات فسيصل معدل نقل البيانات إلى 1 غيغا بايت في الثانية الواحدة.

وفي حالة السرعة القصوى سيتمكن المستخدم من تنزيل فيلم كامل في زمن لن يتراوح 5 أو 6 ثواني وسيقوم المستخدم بإرسال نحو 100 أغنية وهذا كما جاء في بيان شركة سامسونج. وأكد البيان أن خدمة الجيل الرابع ستظهر ملامحها الأولى في مؤتمر دولي في أكتوبر المقبل. ومن المتوقع أن تظهر للوجود في 2010 وهو ما أكده لي كيم تاي مدير سامسونج في قطاع سامسونج.

وكانت شركة Sprint Nextel قد أعلنت في بداية هذا العام أنها ستنفق نحو 3 بلايين دولار على مدار عامان لبناء شبكة جيل رابع باستخدام تقنية WiMax بالتعاون مع سامسونج و موتورولا و انتل. وتشير العديد من التصريحات أن التوقعات تشير إلى زيادة الطلب من قبل المستخدمين من خلال تلك التقنية المرتقبة.

  • 828
  • هواتف محمولة
  • mobile-phones-news
Dubai, UAE