×
×

مايكروسوفت توضح موقفها بشأن تشغيل الأفلام عالية الجودة على نظام فيستا المرتقب

من الواضح أن مايكروسوفت بدأت مؤخراً في المضي قدماً نحو إبعاد سهام النقد عنها بعد التصريح الغير محسوب الذي صرح به المدير الأعلى لمشروع فيستا والذي أدعى فيه أن إصدارات ويندوز فيستا ذات bit32 لن تدعم ولن تشغل تلك المواد ذات الجودة العالية بما في ذلك أحدث التنسيقات مثل HD DVD و Blu Ray. ولكن من الواضح أن موقف الشركة لم يتغير ولكنها شرعت في توضيح موقفها.

وفي أحدى المحاضرات في مؤتمر TechEd 2006 في سيدني. أكد ستيف رايلي المسئول في مايكروسوفت أن إصدارات نظام ويندوز ذات 32-bit تدعم المشغلات الغير معتمدة لدى مايكروسوفت والمتواجدة في Kernel. ولم تتأكد مايكروسوفت من المشكلة المتعلقة بحماية الأفلام العالية الجودة من خلال الحقوق الخاصة بالطبع والنسخ حيث تشير التكهنات أن إصدارات Bit 32 من نظام ويندوز فيستا لن تحمي تلك الأفلام التجارية. ولكن تعود الشركة وتؤكد أن إصدارات x64 من نظام تشغيل Vista ستحمي تلك النسخ التجارية من الأفلام العالية الجودة.

حيث تؤكد الشركة أن إصدارات x64 من أنظمة ويندوز تتطلب المشغلات المعتمدة من قبل مايكروسوفت وهو الأمر الذي سيتطلب المزيد من التحقق والتأكد. ولكن العائق في انتشار تلك الأنظمة هي أنها تكلف الشركات المصنعة الكثير من المال ولا يقتصر الأمر فقط على الشركات المصنعة للبرمجيات بل كذلك الشركات المصنعة للهارد وير.والدليل على عدم انتشار تلك الإصدارات والمشغلات الخاصة بها هو افتقار البطاقات التعريفية للشبكات اللاسلكية للمشغلات البرمجية الضرورية لتشغيلها على تلك الإصدارات المتقدمة من أنظمة التشغيل.

ويؤكد نيك وايت مدير مشروع فيستا على عدم وجود إصدار معين من نظام ويندوز فيستا يمكنه تحديد نوع المواد التي سيتم تشغيلها على الجهاز وأكد أن نمط نظام التشغيل لن يكون أمراً حاسماً في تشغيل المواد من عدمه. وأكد أن كافة إصدارات نظام التشغيل فيستا ستقوم بالاختيار أوتوماتيكياً بيئة التشغيل المناسبة لكافة المواد بما في ذلك بيئات التشغيل المتوافقة مع معالجات 32-bit والتي ستفي بكافة المتطلبات الرئيسية لعرض المواد العالية الجودة المحمية تقنياً وفق حقوق الطبع والنسخ.

وعند الحديث عن برنامج Windows Media Player 11 ظهر بعض التشويش والحيرة في حديث رايلي والذي أكد أن مايكروسوفت لم تدعم تنسيقي HD DVD و Blu Ray في نظام تشغيل Vista المرتقب وذلك نظراً للضغوط الكبيرة على مايكروسوفت من قبل شركات الميديا العملاقة التي لا تخفي خشيتها من حدوث عمليات قرصنة عبر نظام التشغيل الجديد.

وتؤكد مايكروسوفت أن هذا الأمر لن يمنع شركات صناعة البرمجيات الأخرى مثل CyberLink و InterVideo من تصميم برامج لعرض تلك المواد العالية الجودة المحمية مثل تنسيقي HD DVD و Blu Ray حيث أكدت مايكروسوفت أن بإمكان تلك الشركات من التفاوض مع شركات الإنتاج.

ويعود وايت مجدداً ليؤكد أن ISV الموجود في نظام التشغيل هو الذي سيحدد بيئة التشغيل المناسبة لكافة المواد ولمساعدة العملاء في تلك العملية أكدت أن نظام التشغيل سيعرض قائمة تحتوي على العديد من المشغلات الغير مدعومة من قبل مايكروسوفت ولكن هذا النوع من المساعدة لن يغير من الأمر شيئاً حيث أن ISV هو الذي سيحدد إمكانية وبيئة التشغيل. ويؤكد في حديثه أنه ومن زاوية أخرى فأن شيئاً لم يتغير في هذا الأمر مع الاحترام الكامل لمجهودات مايكروسوفت في حماية عمليات تشغيل المواد المحمية تقنياً والتي تتميز بالجودة العالية.

يذكر أن إصدارات Premium و Ultimate من نظام تشغيل Windows Vista تشمل الدعم الكامل لتنسيق DVD القياسي وهو الأمر الذي لن يتطلب من المستخدمين أن يقوموا بشراء برنامج جديد لتشغيل كافة أنواع الأفلام على نظام Windows XP ومن الجدير بالذكر كذلك أن شركة Apple تدعم تنسيق DVD القياسي في نظام تشغيلها Mac OS X.

  • 2873
  • برامج وتطبيقات
  • software-and-programs-news
Dubai, UAE