×
×

تايلاند تعلن عن مشروعها الطموح (حاسب محمول مجاني لكل طفل)

أعلن رئيس الوزراء التايلاندي تاكسين شيناواترا عن أحد المشروعات الطموحة والتي ستظهر للوجود في أكتوبر المُقبل وهو المشروع الذي من المُقرر أن يزود أطفال تايلاند من طلاب المرحلة الابتدائية بملايين من أجهزة الحاسب المحمولة المنخفضة التكلفة.

وفي نفس الإطار أعلن رئيس الوزراء أن المشروع الأمريكي (حاسب محمول لكل طفل) سيقوم بتزويد تايلاند بنحو 30 حاسب في شهر أكتوبر و500 حاسب في شهر نوفمبر الذي يليه وذلك في حديثه الإذاعي الذي وجهه للشعب التايلاندي وأكد أن اكتمال هذا المشروع سيعني توفير حاسب محمول لكل طفل في المرحلة الابتدائية في تايلاند وهو ما سيساعد الأطفال في استذكار دروسهم من خلال الحاسب وهو ما سيعمق تجربه استخدام الحاسبات لدي الشعب التايلاندي على المدى الطويل.

وأكد كذلك في حديثه أن الحكومة ستشتري تلك الأجهزة لهم وستقوم بتوزيعها عليهم بالمجان وأكد أن تلك الحاسبات يمكن أن تكون البديل المناسب للكتب المدرسية حيث سيتمكنون من قراءة كتبهم المدرسية من خلال تلك الحاسبات المحمولة. وأشار في حديثه كذلك أن الدفعة الأولى من تلك الحاسبات سيتم توزيعها على الأطفال الموجودون المناطق الريفية والقرى حيث أن التواجد التكنولوجي في تلك المناطق يبدو معدوماً وأكد أن هؤلاء الأطفال الريفيين سيكونون هم عينة الاختبار لهذا المشروع قبل نشره في جميع أنحاء البلاد. يذكر أن تلك الحاسبات المحمولة لم تدخل بعد في مرحلة الإنتاج.

وكما جاء في بيان وكالة الأنباء التايلاندية فأن الحكومة قد تبنت هذا المشروع منذ نحو عام وذلك بعد أن قابل رئيس الوزراء مؤسس المشروع الأمريكي (حاسب محمول لكل طفل) نيكولاس نيجروبونتي وظهر إعجاب رئيس الوزراء بتلك الفكرة.

وكان المشروع قد لاقى بعض المعارضة والانتقادات وذلك نظراً لنقص التمويل وكذلك نظراً لكون تايلاند أحد البلاد النامية الفقيرة ومن المفترض أن توجه مواردها وأموالها نحو مشروعات البنية التحتية الأساسية كما يرى البعض. وتعقيباً على تلك النقطة أشار رئيس الوزراء أن العديد من البلاد والحكومات أبدت إعجابها بالمشروعات وستشرع في تقليده ومن تلك البلاد البرازيل و الصين.

ومن الجدير بالذكر أن تلك الحاسبات قد تم تصميمها لتكون رخيصة وقوية ومن المقرر كذلك أن تستخدم نظام تشغيل Linux وستستخدم تلك وحدات الذاكرة فلاش لتكون خير بديل للأقراص الصلبة وأكد رئيس الوزراء أن تلك الأجهزة يمكن أن تعمل من خلال مصدر خارجي للطاقة.

وكان رئيس الوزراء التايلاندي قد دخل عالم المال والأعمال كوكيل لشركة IBM وقام من خلال هذا التوكيل ببناء إمبراطوريته التكنولوجية الخاصة وهو ما جعله من أغنى شخصيات العالم. وهناك العديد من الخبثاء الذين أكدوا أن الإعلان عن هذا المشروع يحمل في طياته أبعاد سياسية حيث أن رئيس الوزراء بدأ حملته الانتخابية الأسبوع الماضي ويسعى مجدداً من وراء تلك الحملة إلى إعادة انتخابه في الانتخابات والتي ستُجرى في 15 أكتوبر المُقبل.

  • 294
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE