×
×

توقعات بهجمات شرسة على أجهزة بلاك بيري

حذرت شركات الأمن الإلكتروني من أن العديد من المؤسسات التي يتعامل موظفيها بأجهزة بلاك بيري التي تحتوي على خدمة البريد الإلكتروني ستكون معرضة إلى هجمة شرسة في حالة إعلان خبراء الأمن الإلكتروني عن رموز استغلال الهواتف.

وأكدت شركة Secure Computing Corporation أن أي شركة تستخدم سرفر بلاك بيري قد تقع ضحية لهجمات الإنترنت بعد الإعلان عن رموز القرصنة والتي من المتوقع أن يعلن عنها خبير الأمن الإلكتروني جيسي داجوانو الأسبوع القادم.

ويمكن تحميل برنامج القرصنة المنتظر إصداره قريبًا والمسمى BBProxy على أجهزة بلاك بيري أو إرساله كمرفق بالبريد الإلكتروني إلى المستخدم. وبمجرد تحميله يقوم البرنامج بفتح قناة خلفية لتمرير آليات الأمن بالمؤسسة فيما بين الهاكر وشبكة الضحية.

وحيث أن قناة الاتصالات بين سرفر بلاك بيري والأجهزة المحمولة مشفرة فلا يمكن اكتشافها من خلال منتجات الأمن الإلكتروني العادية. وبعد فتح القناة يستطيع أي شخص مخرب استخدام هذه القناة الخلفية للتحرك في سرفر هذه الشركة أو المؤسسة ومسح أية بيانات سرية أو ضرورية أو تحميل برامج تخريبية.

ويؤكد أحد المتخصصين بالأمن الإلكتروني أن اتصال السرفرات بالإنترنت قد يحمل خطورة كبيرة بالمؤسسات وأن عزل هذه السرفرات قد يقلل من المخاطر المتوقعة. كما يمكن تقليل المخاطر أيضًا من خلال منع المستخدمين الداخليين من فتح أية اتصالات عشوائية بسرفر بلاك بيري أو سرفر البريد الإلكتروني.

  • 1566
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE