×
×

مايكروسوفت تأمل في إضافة اللمسة البشرية لتقنيات البحث

أعلنت مايكروسوفت مؤخراً عن خططها الخاصة بتطوير تقنيات البحث المختلفة وذلك ضمن فعاليات مؤتمر SIGIR المعقود في سياتل هذا الأسبوع. وهذا المؤتمر هو عبارة عن اجتماع سنوي بين المتخصصين والخبراء في مجال استرجاع البيانات والبحث عن المعلومات. يذكر أن مساهمات باحثي مايكروسوفت تشكل نحو 17.5% من أجمالي أوراق العمل المطروحة في المؤتمر وهي المساهمة الأكبر بين كافة الشركات المشاركة وبذلك تكون مايكروسوفت قد نالت نصيب الأسد من المشروعات المطروحة للتناقش و التباحث في المؤتمر.

ومن الجدير بالذكر أن تقنيات البحث الجديدة ستتعامل مع أنماط التصفح الشائعة بين المستخدمين حيث يمكن الاستفادة منها في تطوير الحسابات والعمليات الخاصة بمحرك البحث والتي من خلالها يمكن تطوير عمليات البحث بصفة عامة وجعلها أكثر منطقية.

ويؤكد الباحث يوجين اجشتاين أن معظم محركات البحث تقوم بعرض نتائج البحث من خلال اثنان من الأبعاد فقط وذلك من خلال مطابقة طلب المستخدم مع محتوى الرابط الموجود في الصفحة. ويشير اجشتاين ومعه باحثي مايكروسوفت أن إضافة العامل البشري يمكن أن يطور عملية البحث في الإنترنت كثيراً. ويؤكد يوجين كذلك أن ما يأمل الباحثين في تقديمه هو البُعد الثالث إلى عمليات البحث عبر الإنترنت ويتمثل هذا البُعد في المستخدمين أنفسهم.

وقد أكد الباحث أن دراسة أنماط التصفح بعمق وعلى نطاق واسع من المستخدمين فيمكن الاستفادة من تلك الدراسات المماثلة في كيفية تفاعل المستخدمين مع تقنيات البحث المختلفة وهو الأمر الذي سيساعد الشركات كثيراُ في جعل عمليات البحث أكثر دقة من ذي قبل. وبالملاحظة هنا سنجد أن هذا المشروع الجديد تضمنته أحد أوراق العمل واسمها (تطوير البحث عبر الإنترنت من خلال سلوك المستخدم) ويمكن القول أن هذه الورقة لا تتناول إلا القليل جداً من خطط Microsoft بخصوص عالم البحث.

ويمكن ملاحظة أن البحث الخاص بهذا المشروع أو الخطة الجديدة مكون من نحو 12 ورقة عمل أخرى تتناول العديد من الجوانب الأخرى الخاصة بعمليات البحث مثل التقارب بأكبر قدر ممكن من الدقة بين استعلامات المستخدم ونتائج محرك البحث والمشكلات اللغوية وتحليل أسئلة المستخدمين واستعلاماتهم وبالإضافة إلى التصنيف والتلخيص والتشخيص ويتناول البحث كذلك التحليل بالرسوم البيانية علاوة على تطوير أداة جديدة خاصة بتطوير أواويات ومنطقيات البحث.

ويمكن ملاحظة أن عشرة من تلك الأوراق الإثنى عشر تمت من خلال تعاون مايكروسوفت مع العديد من الجامعات والأكاديميات والمعاهد المختلفة. ومن المعروف أن مايكروسوفت من أنشط المشاركين في مؤتمر SIGIR طوال التسعة سنوات الأخيرة. وهو الأمر الذي يؤكده رئيس المؤتمر والذي أشار أن المجهودات التي تقوم بها مايكروسوفت ستساهم بشكل كبير في تطوير مجال البحث بشكل خاص والإنترنت بشكل عام.

  • 292
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE