×
×

إنتل و “حرف” تعلنان عن التزامهما لدعم جهود محو الأمية في مصر

دخلت شركة إنتل في علاقة شراكة مع شركة “حرف” لتكنولوجيا المعلومات المتخصصة في تطوير البرامج، وذلك من أجل دعم مشروع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لمحو الأمية في مصر من خلال الاعتماد على حل تكنولوجي مبتكر. ويستخدم برنامج شركة “حرف” الرسوم الإلكترونية والكتابة المصورة والأغاني في نسق إبداعي يتسم بسهولة الاستخدام ليكون بمثابة أداة ناجحة لمساعدة الكبار على التعلم.

ويعد برنامج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لمحو الأمية بمثابة واحد من المشروعات التي يتم تطبيقها من قبل صندوق دعم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر، ويأتي ضمن الجهود المشتركة التي تجمع بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي.

ويقول خالد العمراوي مدير عام إنتل في مصر والمشرق العربي وشمال أفريقيا: “يعتبر التعليم أحد الميادين الأساسية التي تركز عليها شركة إنتل على المستويين العالمي والإقليمي، وفي هذا الإطار قمنا بإطلاق ودعم العديد من المبادرات في منطقة الشرق الأوسء وكان من أبرزها في الآونة الأخيرة مبادرة التحول الرقمي في منطقة الشرق الأوسط والتى تدعم المشاركة في مشروع محو الأمية”. وأضاف أيضاً أن فريق مجموعة إنتل للبرامج والحلول في القاهرة كان يعمل مع شركة “حرف” من أجل دعم إمكانات ظهور هذه الحلول على منصات الجيل المقبل التي تقوم إنتل بتطوير، ومن أجل ضمان الارتقاء بمستويات جميع هذه التطبيقات لتعزيز توفير تجربة متكاملة للمستخدمين.

وتعلق الدكتورة هدى بركة النائب الأول لوزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مصر على هذا المشروع والتأثير المتوقع له على مستوى البلاد بقولها : “لقد عملت الثورة الرقمية على تحسين حياة الأفراد والمجتمعات بطرق لم تكن متاحة في أي وقت سابق”. وتضيف الدكتورة هدى: “إننا لا نذيع سراً عندما نقول إن الأمية تعتبر من المشكلات الأساسية في مصر، كما أنها وصلت في الوقت الحالي إلى حد مقلق يصل إلى 30 في المئة من إجمالي عدد السكان البالغ عددهم 80 مليون نسمة. وهناك مشكلة أخرى تتمثل في أن 75 في المئة من السكان يعيشون خارج المدن الكبرى، الأمر الذي يزيد المشكلة تعقيداً”.

ويقول ماجد حجازي مدير التسويق في شركة حرف إن هذا المشروع القائم على البرامج الحاسوبية يمكن نشره على مراحل في مختلف المناطق في شتى أنحاء مصر. “لقد قمنا باختبار هذا البرنامج مع مئات الطلاب خلال السنوات الثلاث الماضية، ونحو على أتم استعداد الآن لتطبيقه على المستوى الوطني”.

وفي معرض وصفه لمدى سهولة استخدام هذا البرنامج، يقول موضحاً إن الفرق العاملة لدى شركة “حرف” قامت بتصميم برنامج يتصف بسمات الإبداع والابتكار، كما أنه يرتبط بشكل مباشر مع حاجات الطلاب المصريين. ويختتم حجازي حديثه بالقول: “هناك الكثيرون من المصريين الذين استفادوا في الوقت الحالي من هذا النظام التعليمي المبتكر، خاصة وأنه يستخدم الرسوم الإلكترونية والكتابة المصورة والأغاني، لذا نأمل أن تصل فوائده إلى آلاف المتعلمين”.

  • 5006
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE