×
×

صن مايكروسيستمز تُعلن عن مبادرتها التعليمية الأولى في جدة

عملاً منها على نشر وتوفير أرقى معايير ومستويات التعليم الخاصة بتقنية المعلومات، وقعت اليوم شركة صن مايكروسيستمز على اتفاقية تعاون مع جامعة الملك عبد العزيز في جدة، في المملكة العربية السعودية. حيث ستقوم شركة صن بموجب هذه الاتفاقية، وبناء على تاريخها الأكاديمي العريق، بتطوير المهارات الخاصة بتقنية المعلومات لدى الطلاب في جامعة الملك عبد العزيز، التي تُعد من أقدم وأعرق المؤسسات التعليمية في المملكة العربية السعودية، والعمل سوية مع الجامعة من أجل تطوير مركز صن للتميز من أجل النهوض بتطبيقات الحكومة الإلكترونية وذلك بالاستفادة من منصات وتقنيات شركة صن.

هذا وستساعد مبادرة صن الأكاديمية، التي تعمل في واحدة من أكثر الأسواق القابلة للنمو التطور فيما يتعلق بقطاع تقنية المعلومات والبرمجيات، طلاب جامعة الملك عبد العزيز على الاستفادة من هذا البرنامج العالمي المحدد مسبقاً، كما ستمكنهم من الحصول على أفضل الخبرات من خلال عملهم وتواصلهم مع أحدث التقنيات، وبناء المهارات التنافسية الخاصة بقطاع تقنية المعلومات. كما ستمكن البرامج التدريبية الإلكترونية والتي يزيد عددها عن 130 برنامجاً الطلاب من الإطلاع على التقنيات التي تقدمها شركة صن مايكروسيستمز مثل الجافا وتسليحهم بذلك بأفضل المهارات الضرورية من أجل توفير الفرص الوظيفية لهم.

وفي هذا الصدد قال الدكتور عبدالرحمن بن عبيد النوبي، وكيل جامعة الملك عبد العزيز: “شهدت المملكة نظراً لكونها أحد أكبر الأسواق في منطقة الشرق الأوسء زيادة مستمرة في الطلب على المواهب والخبرات للعمل في قطاع تقنية المعلومات المتنامي. ونظراً لكون جامعة الملك عبد العزيز إحدى المؤسسات التعليمية الرائدة في المملكة، تقع على عاتقنا مهمة إعداد الطلاب وتسليحهم بأفضل القدرات والتعليم اللازم لمواجهة التحديات التي ستواجههم في حياتهم العملية. إذ إننا نعمل بشكل وثيق مع شركة صن مايكروسيستمز للخروج بالسبل الكفيلة لضمان اطلاع طلابنا على أحدث الابتكارات والتطورات الحاصلة على مستوى العالم”.

وكجزء من هذه المبادرة المشتركة، ستزود برامج صن مايكروسيستمز للدعم الأكاديمي الجامعة بمختبر عملي لشرح إمكانية تحول القسم إلى استخدام بيئات هيكلية الأجهزة المدمجة Thin Client الحل الحوسبي الخاص بسطح المكتب الذي يتسم بقابلية التشغيل البيني الذي يعتمل على التقليل من أعمال الصيانة، والتحديث، ومن التكاليف العملية المرافقة لمعظم البيئات الخاصة بأجهزة الكومبيوتر الشخصية في بيئة تكتظ بحركة المعلومات مثل الجامعة. كما من شأنه أن يقلل من الفوضى على المكاتب، ويزيد من الأماكن الشاغرة في الأقسام المكتظة، إذ أن كل جهاز مربوط بمركز صغير يتواصل بجهته مع مزود مركزي يعمل كجهاز كومبيوتر مكتبي مشترك. كما يمكن للجامعة الاستفادة من حزمة برمجيات Sun Edusoft التي ستمكن قسم تقنية المعلومات من تحديث مختبراتهم الحالية، وتحسين الخدمات لجميع الطلاب.

ومن جهته قال كريس كورنيليوس، المدير التنفيذي لشركة صن مايكروسيستمز الشرق الأوسط وشمال إفريقيا: “لقد كان للابتكار وسرعة التطور الحاصلة في قطاع تقنية المعلومات اليوم الفضل الكبير في إزالة جميع الحواجز التي تقف في وجه عمليات الاتصال، وقد أصبح بالإمكان الآن للجميع في جميع أنحاء العالم النفاذ، والاتصال، وتعزيز مهاراتهم من خلال شبكة الإنترنت. وتعمل شركة صن جاهدة، من خلال تأسيس الشراكات مع مؤسسات تعليمية، لتوسعة الفرص المتاحة للشباب في المنطقة وتشجيعهم على المساهمة في تطوير مهاراتهم الخاصة بتقنية المعلومات، وبذلك إزالة الهوة الرقمية وبناء أسس تقنية قوية لدى الشباب في المملكة العربية السعودية”.

هذا وتعد عملية تطوير أساليب المعرفة والمهارات مسألة غاية في الأهمية في المملكة، إذ إن الشراكة مع خبراء عالميون في الصناعة يعطي الفريق في الجامعة بداية قوية. وفي الوقت الذي تحتفل الجامعة بمرور ثلاثين عاماً على تأسيسها، ولكونها إحدى أعرق المؤسسات الأكاديمية في المملكة، فستضمن هذه المبادرة مع شركة صن مايكروسيستمز خروج محترفين في تقنية المعلومات من بين المجموعة التالية من الخريجين.

  • 4869
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE