×
×

تقرير: الشركات تفشل في كبح جماح موظفيها لمتابعة كأس العالم

أكدت آخر التقارير أن حوالي نصف عدد الشركات لا تضع أي قيود أمام موظفيها للدخول علي مواقع وخدمات البث المباشر لمباريات كأس العالم, وهو ما أدي بالطبع إلى تأثر حركة العمل داخل الشركات بصورة كبيرة.

يذكر أن مجال تكنولوجيا المعلومات من أكثر المجالات التي تأثرت بهذا المد الكروي حيث فقدت الكثير من قدرتها الإنتاجية وذلك نظرا لعدم قدرة الشركات على تحديد ووضع قيود علي موظفيها لمنعهم من الدخول إلى الانترنت سواء لرؤية المباريات أو حتى تنزيل أي مواد إعلامية خاصة بكأس العالم وهذا كما جاء على لسان شركة سوفس Sophos للحماية الإلكترونية.

وأكد استطلاع الرأي التي أجرته الشركة أن حوالي نصف عدد المشتركين من المديرين في مجال تكنولوجيا المعلومات لا يفرضون أي نوع من القيود علي الموظفين في الشركات للتحكم في دخولهم علي الانترنت لمتابعة البث الحي للمباريات أو حتى تنزيل أي مواد متعلقة بالمونديال.

و أكد التقرير كذلك أن 15% من المشاركين قاموا بمنع البث المباشر للمباريات, بينما أكد أن 11% منهم قاموا بمنع أي تطبيقات متعلقة بكأس العالم, أشار التقرير كذلك أن نسبة 9% فقط هي التي قامت بعمل عمليات تعقب لأي عملية تنزيل من على الانترنت.

وأوضحت الدراسة التي أجرتها سوفس أن خمس مديري مجال تكنولوجيا المعلومات المشتركين في الدراسة يستخدمون مزيجا من تلك الوسائل السابقة للتحكم في طريقة استعمال موظفيهم لحاسباتهم الشخصية.

وأكد جراهام كلويلي المستشار التقني في سوفس أن عمليات متابعة المباريات علي الهواء مباشرة وكذلك عمليات تنزيل أي مواد متعلقة بكأس العالم أصبحت منتشرة بصورة كبيرة في الشركات التي تسمح لموظفيها بالدخول علي الانترنت بدون أي ضوابط.

وفي ذات الموضوع أكد كلويلي أن السماح للموظفين بالبقاء تلك المدد الطويلة علي الانترنت سيساهم بصورة كبيرة في تعرض حاسباتهم وشبكات العمل داخل الشركة إلى العديد من الهجمات الخطيرة الضارة, وابدي تعجبه من عدم اتخاذ العديد من الشركات لخطوات للحد من هذا النوع من الاستخدام للحاسبات.

وأشار كلويلي إلى حاجة الشركات الماسة لانتهاج سياسة حماية لتكنولوجيا المعلومات وأكد كذلك علي الحاجة الماسة لتطوير تلك السياسة باستمرار.

  • 3265
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE