×
×

الإعلان عن مجموعة جديدة تحارب العمليات الاحتيالية وسرقات الهوية

كانت الرغبة في الحد من انتشار عمليات سرقة البيانات الشخصية واستخدمها في عمليات احتيالية هي الدافع الرئيسي وراء إعلان العديد من الجهات والمؤسسات عن تحالفها بشأن صد هذا الموج العاتي من تلك العمليات التخريبية. وكانت العديد من الشركات والمؤسسات الحكومية والجامعات والمعاهد قد أعلنوا عن تكوينهم لتحالف جديد بهدف تكوين مركز إدارة الهوية وحماية المعلومات واختصاره (CIMIP).

وطبقا لتصريحات الكيان الجديد فأن الهدف الرئيسي من وراء إنشاء هذا المركز هو تسهيل عملية إنشاء أجندة بحث قومية خاصة بعمليات الاحتيال وسرقة الهوية بالإضافة إلى وضع سياسة عامة لتبادل المعلومات والبيانات بالإضافة بالطبع إلى حماية تلك البيانات.

يذكر أن هذا الكيان الجديد يضم العديد من الجهات والمجموعات المهتمة والضالعة في عملية مكافحة تلك السرقات مثل Lexis Nexis وشركة IBM وكذلك المباحث الفيدرالية FBI بالإضافة إلى Secret Service و مركز Case Center ومركز أبحاث Center for Applied Cybersecurity Research التابع لجامعة أنديانا وكذلك معهد Software Engineering Institute الخاص بالتقنيات الحديثة وأخيرا معهد الجريمة الاقتصادية Economic Crime Institute التابع لكلية Utica.

ويهدف المركز الجديد إلى دفع عملية البحث في كيفية منع سرقات الهوية وكذلك تشكيل جماعة ضغط لتشريع قوانين أكثر صرامة بغرض حماية المعلومات والبيانات الشخصية, وكانت المجموعة قد أكدت من خلال موقعها الإلكتروني :
(http://www.utica.edu/academic/institutes/cimip/)
أن إكمال الأبحاث ونشر نتائجها والأوراق الخاصة بها ليس هو الهدف النهائي, حيث أن تلك النتائج يجب الاستفادة منها في تكوين فكرة عامة عن أفضل الممارسات وكذلك في إنشاء سياسات عمل جديدة وليس هذا فحسب فيجب أن يتم الاستفادة منها على أرض الواقع في تشريع القوانين و خلق فرص التدريب وكذلك في الحلول المبدئية للمشاكل المتنامية الخاصة بالعمليات الاحتيالية والسرقات مع الوضع في الاعتبار الاستفادة القصوى منها في تأمين تبادل المعلومات وحمايتها.

يذكر أن رأس المال الخاص بهذا المركز بلغ منذ البداية نحو نصف مليون دولار أمريكي مع توقع تضاعف عدد الأعضاء لثلاثة أضعاف في السنوات القليلة القادمة. ومن الجدير بالذكر أن أموال هذا المركز ستأتي من الشركات المشتركة في هذا التحالف وكذلك من خلال المنح المالية الفيدرالية وسيتم استخدام تلك الأموال في عمليات البحث عن وتطبيق سياسات ومناهج عمل جديدة تكفي لتأمين البيانات والمعلومات الشخصية.

يذكر أن المعلومات التي ستصدر عن مركز الأبحاث سيتم عرضها للجميع من خلال المؤتمرات التي سيقيمها هذا التحالف الجديد.

  • 1532
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE