×
×

“إديوتك” تطلق مسابقة “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الإمارات”

أطلقت “إديوتك الشرق الأوسط” (Edutech Middle East)، الشركة الرائدة في مجال توفير حلول التعليم المتقدمة، مسابقة “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الإمارات” التي تعد الأولى من نوعها في قطاع تكنولوجيا الرجال الآليين. وستوجه الدعوة إلى مدارس الدولة للمشاركة في هذه الفعالية التي سيجري تنظيمها تحت رعاية وزارة التعليم في 4 أكتوبر/تشرين الأول المقبل في دبي. وتأتي هذه المبادرة في إطار تزويد الطلاب من مختلف مدارس الإمارات بمنصة لاختبار ابتكاراتهم وتعلم مهارات التفكير الإبداعي وكيفية التعامل مع المشاكل إلى جانب مقدرتهم على تصميم الرجال الآليين. وسيتم اختيار أفضل موهبة في تصميم الرجال الآليين في الدولة.

وبالاعتماد على ابتكارات المتسابقين ومقدراتهم الإبداعية والتكنولوجية، ستختار لجنة التحكيم أفضل فريق، حيث سيقوم برحلة إلى الصين لتمثيل الإمارات خلالها في “أولمبياد الروبوتات العالمي”، المسابقة العالمية الخاصة بتكنولوجيا الرجال الآليين التي ستقام خلال الفترة مابين 16 و18 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل في مدينة نانينج الصينية.

ويجدر ذكره، تعتبر الإمارات الدولة الوحيدة من بين دول التعاون الخليجي التي حظيت بشرف توجيه الدعوة إليها للمشاركة في “أولمبياد الروبوتات العالمي”، الأمر الذي يعكس ارتفاع المقاييس التعليمية المعتمدة كمركز متميز للخبرات التقنية والمعرفة. وستقوم “إديوتك” بالتكفل بمصاريف الرحلة كاملة للفريق بالتعاون مع “ليغو إديوكيشن” (LEGO Education)، المؤسسة الرائدة في تصنيع وتوريد أنظمة الرجال الآليين.

وقال أيه. أس. أف. كريم، مدير عام شركة “إديوتك”: “نهدف من خلال هذه المسابقة إلى رفع مستوى وعي طلابنا واهتمامهم بالرجال الآليين وبالتالي إقحام الأطفال في مسيرة التقدم والتطور الاجتماعي، حيث تعد العلوم التطبيقية والتقنيات التكنولوجية من الركائز الأساسية لنمو المجتمع. ويسرنا تنظيم هذه المسابقة في الإمارات آخذين بعين الاعتبار ارتفاع المقاييس التعليمية لمدارس الإمارات، والدليل على ذلك تبني عدد من المدارس في الدولة تدريس أنظمة الرجل الآلي ضمن مناهجها، بالإضافة إلى ارتفاع عدد الطلاب الراغبين بالحصول على العلوم والتكنولوجيا المتقدمة”.

وتستهدف مسابقة “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الإمارات” طلاب المدارس الثانوية الذين تتراوح أعمارهم ما بين 16 و18 عاماً، حيث ستركز المنافسة على موضوع حيوي وهو “بيئة المدينة”. وإلى جانب تقديمهم عروض تقديمية حول أعمالهم، سيُطلب من الطلاب تصميم رجال آليين تقوم بالسير على خط محدد في الملعب وعبور التقاطعات بهدف الوصول إلى نقطة محددة وجمع القمامة والعودة متبعين الإشارات الضوئية.

وأضاف كريم: “تشكل مسابقة “أولمبياد الروبوتات المحلي لدولة الإمارات” منصة يتنافس فيها طلاب الإمارات في عرض مهاراتهم في مجال الهندسة الميكانيكية. كما أنها تتيح المجال لاختيار أفضل مصممي الرجال الآليين. وتعكس هذه المسابقة، التي تعد الأولى من نوعها بين مدارس المنطقة، التزامنا بنشر العلوم التطبيقية ورفع مستوى المهارات التقنية بين الطلاب وزيادة الكفاءات في هذا القطاع. وندعو كافة مدارس الإمارات للدخول إلى مضمار التنافس وعرض تفوقها الهندسي”.

وقال معالي الدكتور حنيف حسن علي ، وزير التربية والتعليم في الإمارات، مشيداً بأهمية خطوة “إديوتك” الرائدة: “ان هذا التوجيه التربوي سوف يساعد على تعزيز المشاركة الفاعلة واقبال الطلاب على دراسة العلوم والتكنولوجيا, الأمر الذي يشكل أولوية قصوى لكل مؤسسات التعليم بدولة المارات العربية المتحدة. ولا يسهم تنظيم شركة “إديوتك” لهذه المنافسة في توجيه الطلاب لدراسة التكنولوجيا فحسب, بل يؤدي أيضاً لتنمية مهارات وقدرات الطلاب المختلفة بما فيها مهارة الاعتماد على النفس وتحمل المسؤولية والتفكير الناقد والتفاعل الاجتماعي. وإننا نثمن مبادرة “إديوتك” ونحث كافة المدارس بادولة للمشاركة في هذا الحدث الذي من شأنه أن يعزز قدرتها التنافسية على المستوى الدولي”.

ويستهدف هذا الحدث الدولي العلماء الشباب من جميع أنحاء العالم للتفاعل والانخراط في مسابقة ودية خاصة بتكنولوجيا الرجال الآليين ومشاركة تجاربهم. وتم إطلاق هذا التجمع العالمي للشباب المهتمين بالرجال الآليين لأول مرة خلال العام 2004 في سنغافورة، ثم أقيمت دورته الثانية في العام التالي بمدينة بانكوك في تايلاند. ومن المقرر أن يشهد الحدث مشاركة كل من أستراليا والصين والدنمارك وهونج كونج والهند وإندونيسيا وإيران واليابان وكوريا وماليزيا والفلبين وروسيا الاتحادية وسنغافورة وتايوان وتايلاند والإمارات.

  • 4816
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE