×
×

سيمانتك تعتزم طرح برنامج جديد للحد من مخاطر التعامل المالي عبر الإنترنت

كشفت شركة Symantec عملاق الحماية الإلكترونية أنها بصدد إنتاج برنامج أمني ذو نوعية مختلفة سيهدف للحد من المخاطر والمخاوف المتزايدة يوما بعد أخر فيما يتعلق بمدي تأمين وحماية البيانات الشخصية للمستخدمين خصوصا عند التعامل مع العمليات المالية والتجارية عبر الانترنت.

وأعلنت الشركة أن المنتج الجديد سيطلق عليه اسم Norton Confidential وستهدف تلك الحزمة البرمجية لتأمين البيانات الشخصية للمستخدمين أثناء قيامهم بأنشطة علي الانترنت مثل التعاملات البنكية أو القيام بعمليات تسوق عبر الانترنت وهي الأنشطة التي يمكن أن تعرض البيانات الشخصية لخطر السرقة والاستغلال.

وأوضحت سيمانتك أن منتجها الجديد سيساعد مستخدمي البيوت في تجنب تلك العمليات الاحتيالية والتي انتشرت كثيرا علي الانترنت في الفترة الأخيرة عبر المواقع المتعددة على الانترنت. وطبقا لأخر تقارير سيمانتك فيما يخص مستوي التهديدات الأمنية علي الانترنت فقد وجد التقرير أن نحو 83% من أقوي 50 تهديد أمني حدثوا في النصف الثاني من العام 2005 تهدف لجمع للكشف عن وسرقة بيانات شخصية للمستخدمين, وبالمقارنة مع العام 2004 سنري أن النسبة كانت 37% فقط.

وفي نوفمبر من العام 2005 كانت مؤسسة Harris Interactive قد أجرت دراسة بحثية لصالح سيمانتك وكانت من أهم نتائجها أنها وجدت أن نحو 71% من المستخدمين يشعرون بنوع من عدم الراحة لسبب ما من تقديمهم لمعلومات شخصية عبر الانترنت, ووصلت نسبة من يخشون من عمليات سرقة البيانات الشخصية أكثر من 50%.

وعلاوة علي أن هذا المنتج سيتوافر في صورة منتج منفصل, فقد أعلنت سيمانتك أنها ستضمه في حزمتها البرمجيةNorton الخاصة بحماية تطبيقات المستهلك والتي تهدف لتوفير أكبر قدر من الحماية للمستخدمين. ويؤكد مسئولي سيمانتك أن هذا المنتج الجديد يمكن اعتباره جزء مكمل لمنتجات الشركة المكافحة للفيروسات, وأكدوا أن هذا المنتج سيتوافق تماما مع تلك البرامج والأدوات الأمنية.

وبالتمعن أكثر في هذا البرنامج سنري أنه عبارة عن نظام للتحذيرات المرئية والتي تظهر للمستخدم عند محاولته زيارة أحد المواقع الخبيثة الاحتيالية. ولكي يحصل المستخدم علي كامل الاستفادة من البرنامج الجديد يجب أن يقوم بخطوة إضافية من خلال الضغط علي التحذير لتستمر عملية تفحص الموقع ومراقبته.

ويؤكد بيل روزكرانتز مدير إدارة المنتجات في سيمانتك أن الناس يخافون كثيرا من الضغط علي زر الاشتراك أو التأكيد نظرا لأنهم يعرفون أنهم وبتلك الطريقة يمكن أن يسلموا اللص مفتاح المنزل ولهذا يؤكد علي أهمية هذا البرنامج, ولكنه أكد في ذات الوقت علي وجود العديد من أنظمة المصادقة التي تشعر الشركات والمؤسسات بنوع من الأمان في تلك التعاملات أما بالنسبة للأفراد والمستخدمين فلا توجد أي أدوات تقنية وبرامج يمكن أن تمنحهم هذا النوع من الثقة.

ويؤكد بيل كذلك أن مواقع الانترنت تعتمد علي العديد الأنظمة لتثبت شرعيتها ولكن القدرة العالية لمطوري تلك البرامج الخبيثة في محاكاة وتقليد تلك التأكيدات الرقمية جعل من تلك الأنظمة عديمة الفائدة ليست ذات شأن.

وأكدت سيمانتك من ناحيتها أن شهادات التأمين العالي والتي من المتوقع أن تحل محل أنظمة المصادقة ما زالت غير مجهزة للاستخدام والانتشار علي نطاق واسع, حيث أن الإصدارات الغير محكمة والغير كاملة من برامج iTunes و Skype وحتى Firefox كذلك يمكن أن تكون عامل جذب للبرامج الخبيثة.

وكشفت سيمانتك عن خططها المستقبلة لتقديم تلك الحزمة البرمجية من خلال الشركات التي يخشى مستخدميها كثيرا تلك العمليات الاحتيالية التي تتم علي الانترنت. وأكد المتحدث الرسمي باسم الشركة أن سيمانتك تقوم الآن بمحادثات مكثفة مع العديد من الشركات والتي يمكن أن تقدم البرنامج مباشرة إلى مستخدميها بأسعار مخفضة في بعض الأحيان وذلك بغرض زيادة جرعة الثقة لدي المستخدمين في التفاعل مع الخدمات المختلفة علي الانترنت.

وأكد روزكرانتز أن هذه هي المرة الأولى التي تعبر فيها الشركات بمسألة الأمن الشخصي لمستخدميها, حيث يؤكد أن العديد استخدمت منتجات سيمانتك في الماضي ولكنها لم تهتم كثيرا بمستخدميها وأكد أن اهتمام الشركات اليوم راجع لأن تلك العمليات الاحتيالية تهدد طبيعة ونوعية العمل الخاصة بمختلف الشركات نظرا لاعتمادهم بصورة كلية علي الانترنت.

يذكر أن برنامج Norton Confidential الجديد سيعتمد بصفة أساسية في حربه ضد المواقع الاحتيالية علي أحد الأسلحة الفعالة والمتمثل في نظام يحتوي علي العديد من القوائم السوداء التي تحتوي علي العديد من العناوين الاحتيالية ويحتوي النظام كذلك علي أحد البرامج المبتكرة والذي يمكن يرصد أي هجوم حتى وأن كان جديد من نوعه ويظهر لأول مرة. وأكدت الشركة أن البرنامج الجديد يمكنه حماية المستخدمين من تلك النوعية من التهديدات والتي تسمي (اليوم صفر) والتي تقوم علي استغلال بعض الثغرات والعيوب البرمجية.

وبالإضافة إلى تلك المميزات المتنوعة فأن الحزمة البرمجية يمكنها تعقب واكتشاف وصد العديد من أنماط الهجمات المختلفة مثل keystroke loggers وهجمات أحصنة طروادة المتنوعة, والحزمة البرمجية الجديدة تحتوي كذلك على أدوات تشفير خاصة بكلمات المرور. ومن الجدير بالذكر أن الشركة لم تعلن بعد عن سعر برنامج Confidential.

وقد أكد العديد من المراقبون أن الحزمة البرمجية الخاصة بشركة سيمانتك والمتوافرة حاليا في الأسواق تقدم بالفعل الحماية للمستخدمين من تلك الأنواع من التهديدات, ولكن بعض المحللون أكدوا أنها أضافت وبذكاء نوع من التخصص علي منتجاها الجديد من خلال التعامل مع مخاوف المستخدمون بشأن حماية معلوماتهم الشخصية.

ويؤكد جوناثان سينجر المحلل في مجموعة Yankee أن التنوع الهائل في أنماط وأنواع الهجمات فرض علي الشركة تقديم نوع مختلف من البرامج لمنح الثقة للمستخدمين في تعاملاتهم, حيث أكد أن الثقة هي المفتاح الأساسي للمستخدمين وهو ما يحتاجه المستخدم دائما ليشعر بالطمأنينة في تعاملاته علي الانترنت. وأشار إلى أن إعطائهم نوع جديد من الحماية سيمنحهم المزيد من الثقة بالانترنت وخدماتها المختلفة.

وأشار جوناثان إلي عبقرية سيمانتك في تفكيرها الجديد الخاص بتقديم المنتج الجديد من خلال الشركات الأخرى. وأكد أن هذه فرصة لا تعوض بالنسبة للعديد من البنوك والمواقع التجارية لمنح الثقة لمستخدميهم وأكد كذلك أنها فرصة ممتازة بالنسبة لشركة Symantec كدعاية لها ومنتجاتها من خلال الشركات والأفراد عبر أحد منتجاتها الجديدة المتميزة.

  • 1529
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE