×
×

مشغلات تنسيق بلو راى لا تلقي رواجا مع بداية طرحها في الأسواق

وبعد طول انتظار قامت شركة سامسونج بطرح أحدث منتجاتها من مشغلات DVD والتي تتوافق مع تنسيق Blu-ray الجديد في الأسواق الأمريكية بداية من السبت الماضي, ولكن تشير التقارير المبدئية أن المشغلات لم تلقي الإقبال الكبير الذي توقعته الشركة.

وكان الموقع الخاص بأخبار هوليوود والسينما الأمريكية MovieWeb (www.movieweb.com) قد أكد أن مشغل سامسونج الجديد BD-P1000 DVD أثار موجه من الارتباك والحيرة لدي المستخدمين في حين لم يلقى أي إقبال حتى الآن. وقد أكد الموقع أن المشغل ظهر للوجود بعد خروج أول سبعة أفلام بتنسيق Blu-rayالجديد في العشرين من يونيو الحالي.

وما يمكن أن يعزي سامسونج في فشلها أن المنتج المنافس لمنتجها لم يلقى أي نوع من الإقبال أيضا, حيث أن مشغل الدي في دي الجديد لشركة توشيبا والذي يتوافق مع التنسيق المنافس لتنسيق بلو راى وهو تنسيق HD-DVD لم يحظى بأي نوع من النجاح.

وكان موقع pricegrabber.com قد أشار أن سعر مشغل توشيبا الجديد Toshiba HD-A1 تراوح سعره بين 447 و 549 دولارا أمريكيا, بينما وصل سعر مشغل سامسونج إلى نحو 999 دولارا أمريكيا أي ما يعادل 540 جنيها إسترليني. ويرجع إحجام المستهلكون نظرا لارتفاع السعر علاوة علي عدم معرفتهم أي من التنسيقان سيربح المعركة ويكون هو الشائع في الاستخدام والمتداول بصورة كبيرة.

يذكر أن سبعة أفلام فقط بتنسيق بلو راى هي المتواجدة حاليا في الأسواق من ضمنها فيلمان من إنتاج شركة Sony Pictures Home Entertainment وهما House of Flying Daggers و The Terminator, وتم الإعلان عن إصدار المزيد من الأفلام بتنسيق البلو راى والتي ستصدر في القادم من الأيام مثل Sleepy Hollow لشركة Paramount Pictures وكذلك فيلم الخيال العلمي المثير The Matrix لشركة Warner Bros.

أما بالنسبة لشركاء توشيبا فقد قاموا بإنتاج أقراص خاصة بتنسيق HD-DVD ومن هؤلاء الشركات بعض الشركات العملاقة في مجال الإنتاج الإعلامي مثل استوديوهات Universal و Warner Home Video وشركة الإنتاج التلفزيوني HBO.

ومن الجدير بالذكر أن كلا التنسيقان يقدمان صورة أفضل وأوضح كثيرا من تلك التي يقدمها تنسيق DVD التقليدي, فبالنسبة لدرجة وضوح الصورة فهذان التنسيقان يتمتعان بدرجة وضوح عالية أو (resolution) تصل إلى 1080 فيما تبلغ في التنسيق التقليدي نحو 480 فقط.

أما بالنسبة لجانب السعة التخزينية فنري أن قرص الدي في دي التقليدي تبلغ مساحته نحو 4.7 غيغا بايت أما بالنسبة لكلا التنسيقان سنري أن أقراص HD-DVD تبلغ سعتها نحو 15 غيغا بايت للقرص أحادي الطبقة و30 غيغا بايت للقرص ثنائي الطبقة وفيما يتعلق بتنسيق بلو راى فتبلغ سعتها 25 غيغا بايت للقرص الأحادي و50 غيغا بايت للقرص الثنائي.

ومن المتوقع أن يستمتع المستخدمون في المملكة المتحدة بمشغل سامسونج الجديد في سبتمبر المقبل. وبينما يترقب المستهلكون بشغف كبير ما ستسفر عنه تلك الحرب الضروس الخاصة بمشغلات التنسيقات الجديدة, فيجب عليهم أن يطمئنوا تماما حيث أنهم لن يكونوا مضطرين لأن يستبدلوا مجموعات الأفلام التي يمتلكوها حيث أن مشغلات كلا التنسيقان يمكنها تشغيل تنسيق DVD التقليدي.

  • 1151
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE