×
×

“إم تي سي” تشارك بوفد رفيع المستوى في المنتدى الاقتصادي الأميركي العربي

أعلنت مجموعة الاتصالات المتنقلة “إم تي سي” أنها ستشارك بوفد رفيع المستوى في المنتدى الاقتصادي الأميركي العربي والمقام في مدينة هيوستن تكساس في الفترة من 26- 28 من يونيو الحالي، والذي يعد واحدا من أهم المنتديات الاقتصادية التي تتناول الشأن العربي على مستوى العالم.

وذكرت مجموعة إم تي سي أن مشاركتها ستكون قوية في هذا المنتدى والتي ستأتي من خلال ورقة العمل التي سيقدمها الرئيس التنفيذي للمجموعة الدكتور سعد البراك والتي ستتناول ملفات عدة منها أهمية المبادرة و الابتكارات ودورها المهم في القطاع الخاص ، كما ستناول ورقة العمل ضرورة مد جسور التعاون بين الدول وبعضها في مجالات الاتصالات المتنقلة وتأثير ذلك معدلات النمو في اقتصاديات هذه الدول.

وبينت إم تي سي في البيان الصحافي أن الدكتور البراك سيستعرض في ورقة العمل العديد من الملفات التي تهم الشأن الاقتصادي العربي، مشيرة إلى أن البراك سيتناول مدى الإمكانية للاقتصاديات العربية من تحقيق الاستفادة الممكنة من الخبرات العالمية لتأسيس قطاع اتصالاتي ومعلوماتي قوي ويكون النواة الحقيقية نحو تحقيق مفهوم ثورة الحكومة الإلكترونية في العالم العربي.

وأضافت أن من المحاور الرئيسية التي سيستعرضها البراك الدور الكبير الذي ستؤديه البنية التحتية العربية للمعلومات والاتصالات، مشيرة إلى أن عدد المشتركين في الاتصالات المتنقّلة حول العالم زاد الآن عن الملياري مشترك ومع زيادة ألف شخص إلى هذا العدد كلّ دقيقة أصبحت الاتصالات المتنقلة تعتبر جزءاً لا يتجزأ من الاقتصاد العالمي.

وأفادت أن البراك سيشير إلى ضرورة التعاون بين الحكومات وكبار الفاعلين في قطاع الاتصالات وكافة شركات تكنولوجيا المعلومات بشكل أكبر لتقديم خدمات مدمجة على صعيد الاتصالات المتنقلة ما وراء حدودها.”

وأوضحت مجموعة إم تي سي أن البراك سيشارك في اليوم الثاني من أعمال المنتدى في جلسة بعنوان “شؤون تكنولوجيا المعلومات والاتصالات: كيفية التعامل مع كبار الجهات الفاعلة” مشيرة إلى أن موضوع هذه الجلسة سيركز على الثورة الرقمية وأثر التكنولوجيا في التنافسية وثورة الحكومة الإلكترونية، وسيشارك البراك في هذه الجلسة رئيس مجلس إدارة هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات في مصر الدكتور محمد عمران، نائب رئيس مايكروسوفت علي فرماوي ومدعوون آخرون رفيعو المستوى.

يذكر أن الدكتور سعد البرّاك يتمتع بخبرة تمتد عبر 18 عاما وهو صاحب إستراتيجية التوسع الطموحة التي طبقتها مجموعة إم تي سي، قبل ثلاث سنوات وحققت من خلالها نجاحا كبيرا لتتواجد في 20 بلداً عبر الشرق الأوسط وأفريقيا ما يجعلها ثاني أكبر شركة مشغلة للاتصالات المتنقلة في العالم على صعيد الانتشار الجغرافي مع قاعدة عملاء تزيد على 22 مليون مشترك.

ومن الموضوعات التي ستناقشها هذه الجلسة “شؤون تكنولوجيا المعلومات والاتصالات” التغييرات العميقة في ممارسة التجارة بين الولايات المتحدة والعالم العربي فضلاً عن المبادرات الواجب اعتمادها لتلبية الحاجات المحددة للعالمين الأميركي والعربي، مشيرة إلى أن البراك سيتعرض لقضية انتشار التكنولوجيا الحديثة خصوصا وأن مجموعة إم تي سي أوّل شركة في المنطقة تطلق خدمات 3G واليوم هناك 72 مليون مشترك في هذه الخدمة حول العالم مؤكدة أنها كانت من الأوائل في المنطقة لإطلاق خدمة HSDPA أي الجيل التالي من تكنولوجيا 3G.

الجدير بالذكر أن أعمال المنتدى في العام الماضي شهدت حضور أكثر من ألف شخص قادمين من أكثر من 35 بلداً وضمّت مجموعة خطباء المنتدى كلاّ من كولن باول وصاحب السموّ الملكي الأمير سعود الفيصل وآخرين. المنتدى الاقتصادي الأميركي العربي 2006 من تنظيم وتخطيط اللجنة الأميركية الشرق الأوسطية للشؤون الاقتصادية وقد شارك في تقديمه المركز العربي للخدمات الاجتماعية والاقتصادية فضلاً عن غرفة التجارة الأميركية العربية وشراكة هيوستن الكبرى، وفي هذا العام سيحضر المنتدى كبار رؤساء الصناعات من قطاعات الطاقة والتكنولوجيا إلى الخدمات المالية والصحية كما سيتمّ البحث في بناء علاقات أميركية عربية أقوى وتعزيز رأس المال البشري.

  • 4807
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE