×
×

تقرير: الولايات المتحدة غير مستعدة لأي هجمات عبر شبكة الانترنت

أشار أحدث التقارير أن الولايات المتحدة الأمريكية يمكن أن تكون عرضه بنسبة كبيرة لهجمات تخريبية عبر الانترنت وهو ما سيكون بطبيعة الحال خطر كبير بالنسبة للأمن الداخلي وكذلك الحركة الاقتصادية في أقوي اقتصاد على ظهر الأرض . و أشار التقرير الصادر عن مجموعة Business Roundtable أن استعدادات الولايات المتحدة لمجابهة هذا النوع من المخاطر ليست على أتم استعداد .

ومن الجدير بالذكر أن مجموعة Business Roundtable مكونة في الأساس من 160 مدير من المديرين التنفيذيين لأكبر الشركات الولايات المتحدة , وقد أكدت المجموعة في تقريرها أن غموضا كبيرا يلف موقف واستجابة كلا القطاعين العام والخاص لهذا النوع من المشاكل.

ويؤكد ادوارد روست العضو في المجموعة ورئيس شركة State Farm أنه في حالة حدوث أي كارثة أو مشكلة على الانترنت فلا توجد الاستعدادات اللازمة حيث لا يوجد رقم للحالات الطارئه
ولا تتوافر أو تتواجد أي جهة مسئولة بالقرب من المشكلة لحلها أو علاجها مؤكدا أن هذا يرجع لعدم وجود خطة واضحة المعالم ومنسقة لجهود العاملين على حماية و تشغيل هذا النشاط .

وبالإضافة إلى مناصب روست المتعددة فأنه كذلك يرئس مجموعة العمل المهتمة بأمر أمن الانترنت وحمايته وتلك المجموعة تعمل تحت لواء مجموعة Business Roundtable ولذلك فأنه يؤكد في معظم المناسبات أنه من الضروري جدا تصميم وتفعيل خطة لمواجهة ذلك النوع من الأزمات . مشيرا أن هناك العديد من الأزمات تمت الاستهانة بها في البداية وخلفت وراءها كارثة فظيعة مشيرا إلى إعصار كاترينا الذي ضرب الولايات المتحدة ولم تكن الاستعدادات على أتم ما يرام حينئذ.

ويشير التقرير إلى أهمية إنشاء نظام إنذار مبكر لكي يراقب الانترنت والهجمات القادمة منها وكذلك لكي يراقب مدي وسرعة تنامي الأخطار على الانترنت , وبالإضافة إلى ذلك فأن كلا القطاعين العام والخاص سيراقبان العملية برمتها ويتأكدان من سير عملية المراقبة أو الصيانة في حالة وقوع أي هجوم أنها تتم على أتم ما يرام , أي أن كلا القطاعين سيقومان هم بمراقبة أداء نظام الحماية والمراقبة .

ويشير التقرير في الأخير أن الدعم والموارد اللازمة لعملية الصيانة والتصليح لاستعادة الوضع الطبيعي للانترنت لا يتوافر بالصورة المثالية , حيث تشير مجموعة Business Roundtable أن الشعبة الوطنية لأمن الانترنت أو (National Cyber Security Division) وهي مؤسسة حكومية تابعة للحكومة الأمريكية وهي المنوطه بتوفير الحماية والصيانة للانترنت وجد التقرير أن هذه الشعبة لا تلقي الدعم المادي اللازم للقيام بمهام عملها على أتم وجه .

وتستخلص مجموعة Business Roundtable في نهاية تقريرها أنه مع توافر كل هذا الكم من المشكلات فأن أمن وحماية قطاع كبير من مواقع الانترنت ما زال على المحك نظرا لتنوع المشاكل التي يمكن أن تحدث للانترنت مثل هجمات من الهاكرز أو مشكلات تقنية معقدة أو حتى الكوارث الطبيعية مثل الأعاصير والبراكين .

وأكد رئيس مجموعة Business Roundtable جون كاستيلليني أنه نظرا لأهمية وحساسية الانترنت في جميع الأنشطة اليومية للمجتمع الأمريكي والمجتمع الدولي فقد قام بإرسال العديد من النسخ من هذا التقرير لكل من الكونغرس الأمريكي وكذلك وزارة الأمن الداخلي .

أما بالنسبة للتوصيات الخاصة بالتقرير للارتقاء بعملية التخطيط والمراقبة فتتضمن أن تكون القيادة والمسئولية في حالة حدوث أي مشاكل أو أعطال لأحد الشركات الرائدة في عالم صناعة التكنولوجيا حتى تتمكن أن تسترجع الحالة الطبيعية للبنية التحتية الخاصة بالانترنت في أسرع وقت ممكن , وأكد التقرير كذلك أن الحكومة الفيدرالية يجب تتحكم بشكل أكبر في تحديد المسئوليات وأخيرا يجب أن تقوم بتقديم الدعم المالي اللازم للهيئات المسئولة عن الانترنت .

وأكد التقرير في نهايته أنه من الأفضل لكل من القطاعين العام والخاص أن يقوموا بالعمل سويا يقدر المستطاع ضمن خطة عمل واحدة مشتركة حيث أن المشكلة ستمس كلاهما معا لذلك فأن التعاون في خطة موحدة مشتركة سيؤدي إلى نتائج أفضل . وأكد كاستيلليني في ختام قوله مؤكدا أن أهمية الانترنت على الصعيدين الداخلي والعالمي لا تسمح بعدم انتظار حدوث كارثة للبدء في حلها ومعالجتها مشيرا إلى أن الانترنت أصبحت عصب الحياة ويجب حمايتها وصيانتها على الوجه الأكمل .

  • 3260
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE