×
×

تصاعد التحذيرات لمستخدمي الهواتف المحمولة من ظاهرة البرق

حذر العديد من الأطباء من خطورة ظاهرة البرق على مستخدمي الهواتف المحمولة , حيث حذروا المستخدمين من خطورة استخدام الهاتف المحمول في الهواء الطلق في نفس وقت العواصف الرعدية والتي يمكن أن تصيب المستخدم بصاعقة برق يمكن أن تودي بحياته أو تصيبه بمشاكل صحية ضخمة .

وكان الأطباء قد ضربوا مثال على خطورة هذه الظاهرة من خلال حالة أحدى الفتيات والتي تبلغ من العمر 15عاما والتي كانت تستخدم الهاتف المحمول في وقت هبوب أحدي العواصف الرعدية وكانت في نفس الوقت في أحد المتنزهات وبينما كانت تتحدث في الهاتف ضربتها صاعقة من البرق كادت أن تودي بحياتها ولكنها تمكنت من النجاة وعلى الرغم من ذلك فأنها تعاني الكثير من المشاكل الصحية الحرجة واستخدمت كرسي متحرك لمدة عام كامل بعد الحادثة .

وأكد الطبيب سويندا سبريت من مستشفي Northwick Park في انجلترا أن هذه الظاهرة النادرة تتعلق بالصحة العامة والتثقيف حيث يجب أن يعرف الناس خطورة استخدام الهاتف المحمول في الهواء الطلق في الأجواء الرعدية المتقلبة وذلك للحد من أي كارثة مستقبلية .

وكان سبريت والعديد من الأطباء الآخرون قد أضافوا في خطابهم إلى الجريدة الطبية البريطانية أنه من المألوف عند تعرض شخص ما للصعق من خلال ظاهرة البرق فأن المقاومة العالية للجلد تساهم في توصيل الوميض لكل أجزاء الجسم وهي الظاهرة المعروفة باسم (Flashover).

ولكن مع تواجد جسم معدني مثل الهاتف ويكون على اتصال مباشر بالجلد فيمكن أن يقوم هذا الجسم المعدني بتعطيل الحماية الطبيعية التي يوفرها الجلد نظرا لمقاومته العالية وهو ما يمكن أن يؤدي إلى إصابات بالغة أو الوفاة في بعض الأحيان , وتحدث الأطباء عن وجود ثلاث حالات مماثلة في الصين وكوريا الجنوبية وماليزيا .

حيث يؤكد سبريت أن معايير السلامة من البرق في أستراليا توصي بعدم استخدام أو حمل أي جسم معدني في الهواء الطلق وذلك في الأجواء الرعدية المتقلبة .

  • 215
  • عالم الكمبيوتر
  • computer-pc-news
Dubai, UAE