×
×

مايكروسوفت تجري تحقيقات واسعة النطاق حول الثغرة الأمنية الجديدة

أعلن مركز الحماية التابع لشركة مايكروسوفت MSRC أمس إنها تجري تحقيقات واسعة النطاق حول الثغرة الأمنية الثانية التي تم اكتشافها في برنامج مايكروسوفت إكسل. كما إنها فحصت برنامج PERL الذي يعاني من هذه الثغرة وأكدت أن المشكلة تكمن بالفعل في hlink.dll أحد مكونات نظام التشغيل ويندوز. وهو مكون يعالج العديد من الارتباطات التشعبية ويمكن أن تؤثر على البرامج الأخرى.

وأفادت شركة مايكروسوفت أنه يلزم قيام المستخدم بفتح ملف فيروسي والنقر يدويًا على الرابط. ولكنه حتى الآن لم يتم إبلاغ شركة مايكروسوفت عن أي محاولة لاستغلال هذه الثغرة الأمنية التي تؤدي إلى فتح ملف. وفي محاولة لطمأنة المستخدمين، صرح كريستوفر باد رئيس مركز الحماية التابع لشركة مايكروسوفت MSRC أن العمل يجري على قدم وساق في الشركة لحل هذه الثغرة.

  • 1523
  • أمن وحماية
  • esecurity-news
Dubai, UAE