×
×

طيران الإمارات تتبنى حلول تريند مايكرو لمكافحة البريد الإلكتروني التطفلي

تم اختيار تكنولوجيا تريند مايكرو المتطورة لمسح البريد الإلكتروني من قبل مجموعة الإمارات بهدف التقليل من حجم البريد الإلكتروني التطفلي (البريد الإعلاني غير المرغوب فيه) الذي تستقبله المؤسسة.

وقد صممت حلول بوابة تريند مايكرو لمسح الفيروسات والبريد التطفلي بحيث تراقب البريد الإلكتروني الوارد، وتقوم بترشيح ما يبدو كرسالة ضارة أو تطفلية. وتستثمر ميركاتور، قسم تكنولوجيا المعلومات في مجموعة الإمارات، في هذه التكنولوجيا لمنفعة ما يزيد على 18 ألف موظف في المجموعة.

وقال جستين دوو، المدير التنفيذي لدى شركة تريند مايكرو في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: “مع الأخذ بالاعتبار تعقيد ومقياس العمليات التي تنفذها مجموعة الإمارات ومدى الأهمية التي تعلقها المجموعة على الاتصالات الواضحة مع العملاء وطاقم العمل، فقد كان من المهم جداً أن تكون حلول البوابات الالكترونية فعالة في الدفاع عن أنظمة الشركة. كما كان لا بد لهذه الحلول من المرونة الكافية لضمان وصول البريد الإلكتروني المطلوب إلى الفئة المستهدفة.”

وبعد اختبارات مكثفة قامت مجموعة الإمارات بتطبيق حلول تريند مايكرو بهدف زيادة الكفاءة ورفع مستوى الحماية. ويهدف هذا الإنجاز أيضاً إلى محاربة كل من تقليل الكفاءة الداخلية والتهديدات الأمنية التي تسببها الأعداد المتزايد من رسائل البريد الإلكتروني التطفلية. كما أن تزايد البريد الإلكتروني التطفلي قد يؤدي إلى مخاطر أمنية من خلال إدخال روابط لمواقع إلكترونية ضارة وفيروسات إلى بيئة موثوقة.

وقال باتريك نايف، نائب رئيس أول تكنولوجيا المعلومات في مجموعة الإمارات: “يُعد البريد الإلكتروني أداة اتصال أساسية ضمن قطاع الطيران، ونحن مدركون لحقيقة أن البريد الإلكتروني العشوائي يقلل من كفاءتنا ويزيد من الأعباء الإضافية التي لا جدوى منها على موظفينا. وعند إزاحة المادة البريدية الزائدة وتقليل عدد الرسائل الإلكترونية المطلوب التعامل معها وحفظها، فإن هذه الحلول ستساعدنا على إعادة استثمار الوقت والموارد الإلكترونية في خدمة عملائنا. ”

ويرى الخبراء أن هذه الحلول، والتي تغطي شبكة مكاتب مجموعة الإمارات بأكملها، هي من أكثر الحلول تطوراً وكفاءة في مجال المسح الذكي والحلول الأمنية التي يتم تطبيقها حالياً في صناعة الطيران.

وقال فابيان ديسوزا، مدير قسم الدعم الفني في مجموعة الإمارات: “بالإضافة إلى تجنب المشاكل المحتمل وقوعها عن طريق إيقاف وصول البريد الإلكتروني غير الآمن، فإن هذه الحلول تساعد على تقليل الوقت اللازم لعملية معالجة وإيصال الرسائل وعرض نطاق الشبكة على مزودات تطبيقات البريد الإلكتروني. لم يكن من الممكن تحقيق هذه الأمور لولا التعاون الوثيق والدعم الفني الذي قدمته تريند مايكرو خلال تطبيق هذا المشروع”.

وبالإضافة إلى مجموعة الإمارات، فإن تريند مايكرو تعمل مع عدد من المؤسسات الرائدة في الشرق الأوسط ومنها واحة دبي للسيليكون و الجهاز المركزي للمعلومات في البحرين.

  • 4771
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE