×
×

إتش بي تعرض الطراز الجديد c من أنظمة BladeSystem

أزاحت إتش بي النقاب عن الطراز c الجديد من نظام BladeSystem الذي يتوقع الكثيرون أن يساهم في تخفيض تكاليف الصيانة وفتح الطريق أمام إنتاج مراكز بيانات أكثر مرونة وسهولة في الاستخدام.

وتقول آن ليفرمور، نائب الرئيس التنفيذي لمجموعة الحلول التكنولوجية في الشركة أن الهيكل الجديد سيكون النواة لأسلوب جديد في صناعة الخوادم. وقالت ليفرمور، التي تحدثت خلال إحدى الفعاليات التي نظمتها الشركة في مقرها بوادي السيليكون (Silicon Valley)، أن النظام الجديد سيعمل على خفض تكاليف الأجهزة المطلوبة للتشغيل بنسبة تصل إلى 41 بالمائة، إضافة إلى قدرته على زيادة إمكانيات حفظ البيانات في منشآت مراكز البيانات بنسبة 60 بالمائة. وأضافت أن النظام الجديد سيعمل أيضاً على خفض زمن الإعداد الأولي بنسبة 96 بالمائة.

وتتوفر في النظام الجديد سلسلة من التحسينات الخاصة بإدارة الشبكات والطاقة والتبريد، إضافة إلى تكلفة الإدارة بالطبع. فعلى سبيل المثال، يعد النظام الأول من نوعه في الأسواق الذي شاشة بلورية (LCD) مساحتها 2 بوصة في الجزء الأمامي من الوحدة بغرض إعلام المستخدمين بالمشكلات المحتملة وتمكينهم من تغيير الإعدادات الأساسية. كما يشتمل النظام كذلك على برنامج يتيح للمستخدمين الفرصة لتخصيص الموارد للأنظمة الفعلية دون الحاجة لتغيير وصلات الأسلاك.

وتهدف إتش بي إلى إحلال الطراز c الجديد من أنظمة BladeSystem محل الطراز p. وينتظر أن يتوقف إنتاج المنتج الحالي بحلول العام 2007، بينما ينتظر إيقاف الدعم الخاص به بحلول العام 2012.

ووصفت مسؤولة إتش بي تكوين النظام الجديد بأنه سوف يمثل الأساس لشكل مراكز البيانات المستقبلية التي تنوي الشركة إنتاجها. وأعلنت الشركة الرائدة في مجال إنتاج أجهزة الكمبيوتر والطابعات أنها تهدف إلى توفير مبلغ يصل إلى بليون دولار سنوياً من خلال عملية دمج مراكز البيانات الحالية وتخفيض عددها من 85 إلى 6 فقط.

وتسيطر آي بي إم، إضافة إلى إتش بي بالطبع، على سوق خوادم BladeSystem العالمي، وتعرض الأخيرة برنامجاً مالياً خاصاً لجذب أكبر عدد ممكن من مستخدمي أنظمة آي بي إم إلى منتجاتها. وقالت الشركة أنها انتهجت سياسة جديدة في تصميم الأنظمة الجديدة يتمحور حول دمج تشكيلة كبيرة من الخبرات من الأقسام المختلفة الموجودة في الشركة. وعلى سبيل المثال، جاءت فكرة وضع شاشة عرض صغيرة في الوحدة من مجموعة الطابعات.

ويعتبر فيرنون تيرنر أن القدرة على الاستفادة من خبرات الأقسام الأخرى في الشركة تعد أحد أهم نقاط القوة في النظام الجديد. ويضيف “نستفيد أيضاً من بعض القدرات التي توفرت منذ الاندماج مع Compaq”.

ومن خلال تركيز الطراز الجديد من النظام على سهولة الإدارة ومسائل أخرى مثل استهلاك الطاقة، تميزت إتش بي عن منافسيها الآخرين أصحاب بعض المنتجات ذات التكلفة المنخفضة، ومنها ديل على سبيل المثال. غير أن تيرنر حذر من أن خوادم BladeSystem لا تزال محدودة الانتشار. “تراهن إتش بي بقوة على تحول المستخدمين إلى نظام BladeSystem الجديد”

  • 1141
  • أجهزة متنوعة
  • various-gadgets
Dubai, UAE