×
×

دراسة: الصغار يفضلون الحاسب الشخصي على التلفاز

أكدت دراسة حديثة أن العائلات التي لديها أطفال تميل أكثر إلى استخدام الحاسب الشخصي أكثر من التلفاز. وكانت الدراسة التي قامت بها مجموعة NPD قد أكدت أن نحو 94% من العائلات التي لديها أطفال تتراوح أعمارهم بين الرابعة والرابعة عشرة يمتلكون حاسب شخصي. وهي النسبة التي نحت التلفاز إلى المركز الثاني بنسبة 90% وذلك كما أوردت الدراسة (Kids and Consumer Electronics) .

ونوهت الدراسة كذلك إلى أن الأولاد الصغار بدءوا في امتلاك أجهزتهم الإلكترونية الخاصة. حيث أن نسبة الأولاد الصغار الذين يمتلكون أنظمة ألعاب فيديو مختلفة وصلت إلى 40 %. أما من يمتلكون تلفاز أو مشغل أسطوانات خاص بهم فوصلت نسبتهم إلى 31 %.

وكانت المحللة أنيتا فريزر في مجموعة NPD قد أشارت إلي أن المعلومات والبيانات التي تعرضها الدراسة توضح أن استخدم الصغار للالكترونيات أصبح شيئا مألوفا. وأكدت أنيتا أن هذا الاتجاه سينمو أكثر وأكثر في المستقبل. حيث أشارت إلى أن عدد الأولاد الصغار الذين يمتلكون مشغلات موسيقية رقمية قد تضاعف مرتين عن العام الفائت. أما بالنسبة للأولاد الذين يمتلكون هواتف محمولة فقد زادت نسبتهم نحو 50 %. ولوضع تلك النسب في منظور بحثي يمكن القول أن 23 % من الأسر التي لديها أطفال تمتلك مشغل موسيقي رقمي بغض النظر عن الفرد الذي يملكه.

ومن نتائج الدراسة التي أوضحتها أنيتا أيضا أن المعدل العمري لبداية تعامل الأطفال مع الأجهزة الالكترونية في سن أصغر قد قل بمقدار 6 أشهر عن العام 2005 وعلاوة علي السن الصغيرة فقد زاد عدد مرات الاستخدام وكذلك زاد عدد الأجهزة المستعملة. أي أن عملية التطور الذاتية تسير علي قدم وساق. وتوقعت المحللة أن تزيد تلك النسب. يذكر أن المجموعة قامت بدارسة كذلك حول البالغين ممن هم فوق سن 25 ضمن دراستها كذلك.

  • 3253
  • دراسات وتقارير
  • technology-research-and-studies-news
Dubai, UAE