×
×

شركة آبل تواجه تهديداً جديداً بإغلاق موقعها في الدول الاسكندنيافية

أصبح من المحتمل أن يتم إغلاق موقع iTunes التابع لشركة ابل في العديد من دول الاسكندينافية. وذلك نظرا لعدم سماحه بتشغيل الموسيقي الذي يشتريها أو يقوم بتنزيلها المستخدمون منه إلا علي مشغل موسيقي واحد فقط وهو iPod التابع لشركة ابل. وهو الأمر الذي سيضع الشركة في مهب رياح الإجراءات القانونية والقضايا.

يذكر أن سياسات ابل تلك يمكن أن تدفعها خارج السوق الاسكندنيافي وهو ما أكده مستشار مجلس حقوق المستهلكين في النرويج. ومن المعروف أن الضغوط تزداد يوما بعد يوم علي شركة ابل لإلغاء احتكارها علي سوق الموسيقي بشكل عام والمشغلات الموسيقية بشكل خاص. وكانت البداية في أوائل هذا العام من خلال القانون الفرنسي الجديد الذي حظر علي أي من شركات الإنتاج الإعلامي أي نوع من الاحتكار أو ربط تشغيل أي مادة إعلامية بجهاز معين .

وبما أن شركة ابل هي المهيمنة علي السوق الإعلامي بشكل عام في معظم الدول فيمكن القول أن ابل ستكون أكبر المتضررين من هذا القانون أو هذه المطالب والتي يعلو صوتها وبقوة خصوصا تلك القادمة من أوروبا. وها هي أصوات أخرى تأتي من بريطانيا تطلب تحقيق نفس المطالب .

وكان كل من المحامون والشركات التكنولوجية قد أكدوا علي حق ابل أن تجني ثمار عملها الدءوب وتفوقها في هذا المجال. وزعموا أن هذه المطالب ستفتح الباب مجددا أمام قراصنة الموسيقي والذين تضرروا بصورة كبيرة من نجاح ابل في ربط جهاز iPod بخدمة iTunes .

وفي تعقيبها حول المطالب الجديدة للدول الاسكندنيافية صرح المتحدث الرسمي باسم الشركة بأن الشركة تلقت خطابا من مجلس حقوق المستهلكين النرويجي وأن الشركة بصدد حل تلك المسألة. وكانت ابل قد وصفت من قبل القانون الفرنسي الجديد بأنها “قرصنة برعاية الدولة”. يذكر أن كل من الدانمارك والسويد والنرويج قد بعثوا بخطابات إلى شركة ابل يعلموها فيها بمطالبهم والمواعيد النهائية لتلبية تلك المطالب.

وتطالب هذه الدول بحق المستخدم الذي يقوم بشراء أو تنزيل أي نوع من الموسيقي أن يقوم بتشغيلها علي الجهاز الذي يفضله مثل المشغلات الموسيقية والهواتف المحمولة. وكانت النرويج قد حددت الموعد النهائي يوم 21 يونيو الجاري أما السويد فحددت الأول من أغسطس كموعد نهائي.

ومن غير المتوقع أن يؤثر هذا القرار بأي حال من الأحوال علي موقع iTunes ولكنه يتضمن في ثناياه اتهام بأن الموقع انتهك بإصرار قوانين حماية المستهلك. وعلي العكس تماما فمن المتوقع أن تتأثر مبيعات iPod بشكل كبير وهو المنتج الذي ساهم بشكل كبير في إنعاش خزائن الشركة في الآونة الأخيرة.

وقام المحللون بمقارنة المتاعب المتزايدة التي تواجهها ابل وما تتعرض له شركة مايكروسوفت علي يد الاتحاد الأوروبي وذلك نظرا لرائحة الاحتكار التي تفوح من منتجات وبرامج شركة مايكروسوفت .

  • 2121
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE