×
×

متى تنتهي الأعطال المتكررة في خدمات البريد الإلكتروني؟

تمكنت شركة أمريكا أون لاين الأمريكية أخيرًا من التغلب على العطل الذي أحدث إرباكاً في حركة البريد الإلكترونية لملايين المستخدمين خلال يوم الخميس الماضي والذي استمر لعدة ساعات.

ولم تتمكن الشركة من وضع يدها على الأسباب التي أدت إلى حدوث هذه المشكلة، ولكن في غالب الأمر فقد كان السبب عطل برمجي في نظام البريد الإلكتروني الخاص بالشركة، والذي تسبب في تأخير تسليم وإرسال الرسائل البريدية لما يقرب عن 5 ساعات، وذلك وفق ما ورد عن المتحدث الرسمي للشركة.

وقد تأثرت كل من خدمة AOL وCompuServe وNetscape وشبكة الرسائل الفورية AIM بهذا العطل، ولكن في النهاية تمكنت الشركة من إصلاح العطل وإرسال جميع الرسائل بنجاح. وما تزال الشركة تبحث في الأسباب التي كانت وراء هذا العطل.

والجدير بالذكر أن خدمة البريد الإلكترونية تُعد أهم الخدمات التي توفرها شركات الإنترنت مثل إيه أو إل وياهوو وMSN التابعة لمايكروسوفت، وهي الركيزة الأساسية لجميع الخدمات الأخرى التي تقدمها تلك الشركات، وبالتالي لا يمكن أن تخاطر أي منها بفقدان ثقة مستخدميها في تلك الخدمة.

ولهذا السبب قامت العديد من الشركات المزودة لخدمات الإنترنت مثل ياهوو وMSN باستثمار أموال طائلة لتحديث سعة وكفاءة أنظمة البريد الإلكتروني الخاصة بها، وبالأخص بعد دخول شركة غوغل هذا المجال من خلال طرحها خدمة Gmail سنة 2004، والتي أحدثت ضجة كبيرة في السوق لسهولة استخدام البريد وسعة حجمه الذي ليس له مثيل.

وفي ظل هذا المناخ التنافسي، ليس من صالح شركة إيه أو إل أن تخاطر بفقد ثقة مستخدميها بسبب مثل هذه الأعطال، وعلى الأخص المشتركين في الخدمات المدفوعة، والذين تضاءل عددهم بشكل ملحوظ خلال السنوات الماضية.

  • 2117
  • أخبار الإنترنت
  • internet-news
Dubai, UAE