×
×

أوكي تضع قاموسا نموذجيا للغة العربية المستخدمة في الطباعة الرقمية والملونة

أعلنت شركة أوكي للحلول الطباعية اليوم، وهي الشركة الرائدة عالميا في مجال الحلول الطباعية الملونة، عن إتمام قاموس المصطلحات العربية النموذجي الذي يقوم بتعريف المصطلحات التقنية وذلك لدعم وإدارة أجهزة الطباعة الرقمية الإحترافية. يتوفر قاموس المصطلحات العربية التقنية من قبل أوكي، وهو عبارة عن مجموعة من التعاريف النموذجية المفتوحة شارك في وضعها عدد من المساهمين الرئيسيين في المنطقة.

قال جون روس، المدير العام لشركة أوكي للحلول الطباعية الشرق الأوسط: “لقد وجد فريق أوكي الشرق الأوسط أن هناك بعض التعاريف الشاملة للمصطلحات والإختصارات والعبارات الفنية التي نشأت خلال ثورة الطباعة الرقمية باللغة الإنكليزية، ناهيك عن اللغة العربية. لقد بدأنا أولا بتطوير هذه المصطلحات لتشكل مجموعة نموذجية للتعاريف باللغة العربية وذلك لتلبية إحتياجاتنا الخاصة، وقد تطور هذا المشروع من ذلك المنطلق. إننا نعتقد أنه لمن الضروري تحديد تسميات عربية مقبولة عموما لهذه الصناعة ونأمل أن يقوم ذلك بإلهام المجموعات الصناعية الأخرى لتلحق بهذا النموذج”.

قام بدعم قاموس المصطلحات العربية التقنية المقدم من أوكي مجموعة من الجهات الهامة، بما فيها مجموعة الطباعة والنشر في غرفة تجارة دبي، كلية تقنية المعلومات في الجامعة الأمريكية بدبي بالإضافة إلى كتاب مشهورين وذوي سمعة عالية في مجال اللغة العربية التقنية بما فيهم السيد وليد الأصفر، رئيس التحرير السابق لمجلة بايت الشرق الأوسط والمحرر لقسم تقنية المعلومات في جريدة الشرق الأوسط. يقوم هذا القاموس بتعريف وشرح أكثر من 120 عبارة تقنية بالإنكليزية والعربية ويقدم ترجمات نموذجية لكل عبارة أو مصطلح أو اختصار.

قال الدكتور خالد خواجة، رئيس برنامج تقنية المعلومات في الجامعة الأمريكية بدبي: “إن وضع المكونات الرئيسية لإنشاء لغة عربية تقنية حية في مجال الإبتكار والتحرك والنمو التقني يعتبر جهد مهم للغاية. إننا نراه مشروع ملهم للآخرين ليقوموا بتبنيه واتباعه” وأضاف: “إننا نقوم بمناقشة دور الجامعة الأمريكية بدبي لتكون كمخزن لذلك وللجهود المشابهة في الصناعات لإنشاء لغة عربية تقنية نموذجية خاصة بنواح أخرى من المعلوماتية”.

لقد قامت بوضع هذه المصطلحات على شبكة الإنترنت على العنوان www.oki.com/arabicglossary.htm. يعتبر قاموس المصطلحات العربية التقنية من أوكي هو محاولة ليكون كمورد مفتوح، بحيث يكون متوفرا لكل المساهمين على أسس مفتوحة وبحقوق نسخ مجانية. قال روس: “على المدى القريب، سوف تقوم أوكي بالإبقاء على جوهر هذه المصطلحات وتحديثها بحسب المشاركات من المنطقة، ولكن على المدى الطويل فإننا نأمل بأن نقدم هذا القاموس إلى جهة مستقلة للقيام بملكيته وإدارته كقاموس عربي نموذجي”.

يتوافر قاموس المصطلحات العربية التقنية المقدم من أوكي أيضا للمعاهد الأكاديمية في المنطقة وذلك من خلال برنامج الشريك في الجامعة الأمريكية بدبي.

علق السيد وليد الأصفر، أحد الكتاب المرموقين في مجال اللغة العربية التقنية: “إنها بالطبع الخطوة الأولى في تطوير لغة عربية تقنية نموذجية. هناك المزيد للقيام به، ولكن هذا الجهد يحدد لنا الطريق إلى الأمام، وذلك فيما يتعلق بتعاون القطاع العام/الخاص في وضع تعريف للغة التقنية بالعربية”.

  • 4687
  • أخبار قطاع الأعمال
  • itc-company-news
Dubai, UAE